Advertisements
Advertisements
Advertisements

الأب إيليا إسكندر الفرنسيسكاني يترأس القداس الإلهي بكنيسة العذراء في الزيتون

Advertisements
القداس الإلهي
القداس الإلهي
Advertisements
ترأس الاب إيليا إسكندر الفرنسيسكاني، المدبر الرسولي لطائفة اللاتين بمصر، أمس الاحد، القداس الالهي بكنيسة العذراء مريم أم المعونة للآباء السالزيان في منطقة الزيتون.

وإحتفلت الطائفة اللاتينية للكاثوليك في مصر بالمناولة وسط حضور ١٨ صبي و٢٣ فتاة من أبناء الرعية السودانيين.

يذكر ان طائفة اللانين تتبع للكنيسة القبطية الكاثوليكية في مصر، ويرأس هذه الطائفة المطران عادل زكي، ولها ما يقرب عن 31 كنيسة تتبعها داخل جمهورية مصر العربية.

والكنيسة اللاتينية تسمى أحيانًا الكنيسة الغربية، وهي أكبر كنيسة خاصة في شراكة كاملة مع بابا الفاتيكان وبقية الكنيسة الكاثوليكية، كما يعود تاريخها إلى أول أيام المسيحية، وتستخدم الطقوس الليتورجية اللاتينية، مع 1.197 مليار معتنق.

وتعد هي الجزء الأصلي وما زال جزءًا كبيرًا من المسيحية الغربية، ويقع مقرها الرئيسي في مدينة الفاتيكان، المحصورة في روما، إيطاليا.
Advertisements