Advertisements
Advertisements
Advertisements

الحكومة الأمريكية تدعم اللبنانيين في التظاهر السلمي

Advertisements
احتجاجات لبنان
احتجاجات لبنان
Advertisements

 

أشارت الحكومة الأمريكية، مساء اليوم الأحد، إلى أن الشعب اللبناني محبط بسبب فشل حكومته بالإصلاح، ودعمت الحكومة حق اللبنانيين في التظاهر السلمي.

وأكدت الحكومة الأمريكية في موقفها من الأوضاع في لبنان على لسان مسؤول في الخارجية الأمريكية، على أن عقودا من الخيارات السيئة والفساد وضعت لبنان على حافة الانهيار الاقتصادي.

وأعرب المسؤول الأمريكي عن أمل بلاده في أن تدفع هذه التظاهرات بيروت للتحرك نحو الإصلاح الاقتصادي، معتبرا أن تطبيق لبنان للإصلاح يفتح الباب أمام الدعم المالي الدولي.

حيث تظاهر آلاف اللبنانيين في ساحة رياض الصلح في بيروت، اليوم، لرابع يوم على التوالي، وسط إصرار على مواصلة احتجاجاتهم في أغلب مناطق ومدن البلاد، فيما تقدم رئيس الحكومة سعد الحريري، بورقة اقتصادية في صيغة مبادرة إنقاذية قد تحدث فارقاً إيجابياً لدى الشعب اللبناني، وسط مطالبات بالبدء في إضراب عام.

الهجوم التركي على سوريا

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده أطلقت عملية عسكرية باسم "نبع السلام" شمال شرقي سوريا، "لتطهير هذه الأراضي من الإرهابيين" في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ"حزب العمال الكردستاني" وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية"، التي دعمتها الولايات المتحدة الأمريكية في إطار حملة محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وجرى إطلاق هذه العملية، التي تعتبر الثالثة لتركيا في سوريا، بعد أشهر من مفاوضات غير ناجحة بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية حول إقامة "منطقة آمنة" شمال شرقي سوريا، لحل التوتر بين الجانب التركي والأكراد سلميا، لكن هذه الجهود لم تسفر عن تحقيق هذا الهدف بسبب خلافات بين الطرفين حول عمل هذه الآلية.

وبدأت تركيا تنفيذ عمليتها الجديدة بعد إعلان الولايات المتحدة الأمريكية، عن سحب قواتها من شمال شرقي سوريا بقرار من الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في خطوة انتقدها الأكراد بشدة على الرغم من وعده بتدمير اقتصاد تركيا حال "تجاوزها الحدود".

الاتفاق الأمريكي التركي

وقد وافقت تركيا، يوم الخميس الماضي، على وقف هجومها في سوريا لمدة خمسة أيام للسماح بانسحاب القوات الكردية من "منطقة آمنة" سعت تركيا طويلا للسيطرة عليها، وذلك في إطار اتفاق أشادت به إدارة الرئيس الأمريكي ووصفته تركيا بأنه انتصار كامل.

Advertisements