Advertisements
Advertisements
Advertisements

طارق المهدي: ما يُبث على السوشيال ميديا 'رأي عام صناعي'

Advertisements
جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر
Advertisements
قال طارق المهدي وزير الإعلام السابق، إن هناك "رأي عام صناعي" يتم بثه عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وأن تلك المساحة المتاحة أمام "السوشيال ميديا"، جاءت بسبب تأخر إذاعة الحقيقة على وسائل الإعلام التقليدية من صحف وقنوات فضائية، بالإضافة إلى أزمة خلط الرأي بالحقيقة في الاعلام المصري. 

وشدد "المهدي" على ضرورة إيجاد سياسة إعلامية واضحة يعمل في إطارها الإعلام، وأن تلك السياسة ستجعل الإعلام المصري مواكبًا للأحداث، وستضيف له رؤية عامة، تساهم في وقف تزييف الوعي للشعب. 

وقال وزير الإعلام السابق: "الأزمة الحقيقة أن الحقيقة لا تصل بسرعة، وفي وقتها المناسب، ومطلوب استرداد ثقة المتلقي، حتى لا نحتاج للنقل من وكالات الأنباء الدولية، كما يجب التركيز على هموم المتلقي واوجاعه حتى نكسب ثقة المتلقي".

وأضاف: "هناك إعلاميين رؤساء أكثر من رئيس الجمهورية، وملكيين أكثر من الملك، ولا يوجد فكرة النقد، فالتبرير شئ سئ جدًا، لابد من وجود الشعور الإنساني حتى نكسب ثقة الشعب، وحتى لا نجعل عقول أبنائنا فريسة لبعض المتربصين".

جاء ذلك على هامش انعقاد مؤتمرات الشرق الأوسط السادس للاستراتيجيات الإعلامية، والذي يُقام بمشاركة عدد كبير من خبراء الإعلام ورؤساء تحرير الصحف المصرية والخليجية.
Advertisements