Advertisements
Advertisements
Advertisements

نائب وزير التضامن تكشف تفاصيل مبادرة "حياة جديدة" (صور)

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
أكدت نيفين قباج نائب وزير التضامن الاجتماعي، أن التعاون بين وزارة التضامن والشركة المصرية للمشروعات السياحية العالمية (أمريكانا) لإطلاق مبادرة حياة جديدة لتشغيل وتدريب الصم وضعاف السمع، ينص على أن تقوم الوزارة بتقديم كافة البيانات الخاصة بالمستفيدين في المناطق المستهدفة والتواصل معهم لتسكينهم بالتدريبات المناسبة، على أن تتحمل شركة أمريكانا توفير الدعم التقني ومناهج التدريب للشباب وتوفير فرص تدريب وعمل لهم.

ومن جانبها أكد محمد حسن العضو المنتدب لشركة أمريكانا، على سعادته بهذا التعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي وأن امريكانا تمتلك رؤية خاصة للمسئولية المجتمعية، وذلك من خلال تطبيق عدد من المبادرات مع الاجهزة الحكومية.

وأشار حسن إلى أن أمريكانا لديها 4 مطاعم يتم تشغيلها من خلال فرق عمل من الصم والبكم ومؤكدا على الاعتزاز بهذه الشراكة مع الوزارة بافتتاح هذا المطعم الذي سيقوم على إدارته فريق متكامل من ضعاف السمع، في إطار إطلاق مبادرة حياة جديدة لتشغيل وتدريب الصم وضعاف السمع.

الجدير بالذكر أن توقيع البرتوكول الذي يستمر لمدة عام، يأتي مواكباً لعمل استراتيجية الوزارة والتى ترتكز على الرعاية والحماية والتنمية ولكون المشروعات المرتكز عليها عمل الوزارة تمس صالح الشباب والمرأة على وجه الخصوص، أيضاً برامج الحماية الاجتماعية تُعلى من شأن الشباب وتعمل على تمكينهم اقتصادياً من خلال توفير فرص عمل لهم وتقديم تدريب من أجل التوظيف، كما يتوافر لدى شركة أمريكانا التى تمتلك 1800 مطعم منتشر في 12 دولة، نظام متكامل لتدريب وتأهيل الشباب وإكسابهم مهارات وخبرات تأهيلية لما بعد فترة التدريب.

وشهدت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، اليوم الأحد، فاعليات توقيع برتوكول تعاون بين وزارة التضامن والشركة المصرية للمشروعات السياحية العالمية (أمريكانا) لإطلاق مبادرة حياة جديدة لتشغيل وتدريب الصم وضعاف السمع، وذلك بمقر الوزارة.

ووقع عن الطرف الأول نيفين القباج نائب وزير التضامن الاجتماعي للحماية الاجتماعية وعن الطرف الثاني محمد على حسن العضو المنتدب الشركة المصرية للمشروعات السياحية العالمية (أمريكانا)، ويتضمن البروتوكول قيام الشركة بتدريب شباب من ذوى الإعاقة وتوفير فرص عمل بإحدى فروع مطاعم الشركة بحيث يتاح تشغيله بطاقم من العمالة من الشباب الصم وضعاف السمع.

وشهد توقيع البروتوكول عدد واسع من الشباب الصم وضعاف السمع وأسرهم وعدد من مسئولي العمل الاجتماعي.

وتأتي قضية الإعاقة تجد حاليا دعما سياسيا وبيئة مواتية لتكثيف الجهود الخاصة بها مع تحول استراتيجي في التناول يقوم على الانتقال من الرعاية والوصاية إلى تكافؤ للفرص ومن خلال مبدأ حقوقى، مضيفة تقدم خدماتها فى مجال التأهيل من خلال 640 مؤسسة تشمل جميع أنواع الإعاقات.

على أن تشهد الفترة القادمة تطويرا لمكاتب التأهيل والتي يبلغ عددها 220 مكتبا على مستوى الجمهورية سواء من البنية التحتية للمكاتب والعنصر البشري القائم عليها نحو تحسين الخدمات المقدمة للأشخاص ذوي الإعاقة وتطبيق معايير الجودة لتتحول بها مكاتب التأهيل إلى نظام خدمات الشباك الواحد يحصل من خلاله المواطن من ذوي الإعاقة على كافة الخدمات حرصا على التوسع في الخدمات المقدمة وتميزها
Advertisements