عاجل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

البرلمان البريطاني يصوت لصالح تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي

Advertisements
البرلمان البريطاني
البرلمان البريطاني
Advertisements

صوت البرلمان البريطاني، مساء اليوم السبت ، لصالح تأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بأغلبية 322 من الأصوات، مقابل 306 صوتا.

وفقا لشبكة "بي بي سي" البريطانية، صوت البرلمان بأغلبية 322 من الأصوات، مقابل 306 صوتا، لصالح مشروع قانون يلزم رئيس وزراء البلاد بوريس جونسون تأجيل الخروج لنهاية شهر يناير 2020.

ومن جهته أكد رئيس الوزراء البريطاني على رفضه التام تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي، وقال "لا تأجيل، ستخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر".

هذا وأعلن جان كلود يونكر، رئيس المفوضية الأوروبية، في 17 أكتوبر الجاري، أن ممثلي الاتحاد الأوروبي وبريطانيا تمكنوا من التوصل إلى اتفاق حول البريكست قبل قمة الاتحاد.

ودعا بوريس جونسون الاتفاقات، التي تم التوصل إليها فرصة "لاستعادة السيطرة على البلاد".

وتعثرت مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي، بعد رفض مجلس العموم البريطاني ثلاث مرات اتفاقا تفاوضت عليه ماي للخروج من الاتحاد، ولم ينجح البرلمان في تحقيق أغلبية لأي بديل للاتفاق، ومن المتوقع أن تحاول ماي طرح اتفاقها للتصويت للمرة الرابعة هذا الأسبوع.

وكان زعماء الاتحاد الأوروبي قد أمهلوا ماي حتى 22 مايو، للانسحاب إذا وافق المشرعون في بلادها على اتفاق الخروج، وحتى 12 أبريل إذا رفضوه.

الاتحاد الأوروبي

هو جمعية دولية للدول الأوروبية يضم 28 دولة وأخرهم كانت كرواتيا، التي انضمت في 1 يوليو 2013، تأسس بناء على اتفاقية معروفة باسم معاهدة ماستريخت الموقعة عام 1992، ولكن العديد من أفكاره موجودة منذ خمسينات القرن الماضي.

من أهم مبادئ الاتحاد الأوروبي نقل صلاحيات الدول القومية إلى المؤسسات الدولية الأوروبية، ولكن تظل هذه المؤسسات محكومة بمقدار الصلاحيات الممنوحة من كل دولة على حدة، لذا لا يمكن اعتبار هذا الاتحاد على أنه اتحاد فدرالي حيث أنه يتفرد بنظام سياسي فريد من نوعه في العالم.

للاتحاد الأوروبي عدة نشاطات، أهمها كونه سوق موحد ذو عملة واحدة هي اليورو، الذي تبنت استخدامه 19 دولة من أصل ال28 الأعضاء، كما له سياسة زراعية مشتركة وسياسة صيد بحري موحدة، احتفل في مارس 2007 بمرور 50 عام على إنشاء الاتحاد بتوقيع اتفاقية روما، حصل الاتحاد الأوروبي في 12 أكتوبر 2012، على جائزة نوبل للسلام لمساهمته في تعزيز السلام والمصالحة والديمقراطية وحقوق الإنسان في أوروبا.

في 23 يونيو 2016، قررت المملكة المتحدة عبر استفتاء الخروج من الاتحاد الأوروبي، لتصبح أول دولة فيه تقوم بذلك.

Advertisements