Advertisements
Advertisements
Advertisements

كيف جسدت السينما المصرية قصص الحب والغرام ؟

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
أبدعت السينما المصرية في تجسيد قصص الحب وقدمت العديد من القصص سواء كانت حقيقية أو من وحي الخيال.

يرصد لكم الفجر الفني أهم خمس أفلام جسدت معني الحب الحقيقي : 

فيلم " بين الأطلال " عام 1959

هو فيلم مصري من بطولة كلا من فاتن حمامة ، عماد حمدي وقصة الأديب يوسف السباعي وإخراج عز الدين .

وتدور قصة الفيلم حول محمود ومنى، هذا الرجل المتزوج الذي أحب فتاة يكبرها بسنوات، وتتوالى الصعوبات والتحديات لهذا الحب المستحيل وفي النهاية تتزوج منى من شخص آخر، ويصاب محمود في حادث سيارة ويموت وقبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة يكتب قصة حب ويشاء القدر أن يتزوج ابن محمود من ابنة مني بعد سنوات .

فيلم " حسن ونعيمة "عام 1959

هو فيلم مصري مأخوذ عن واقعة حقيقية لأحد المطربين الشعبيين الذي قتل بسبب حبه لفتاة في قرية مجاورة لقريته ، والفيلم من بطولة محرم فؤاد ، سعاد حسني .

وتدور أحداث الفيلم حول نعيمة ابنة الحاج متولي الذي يسعي دائماً إلى اقتناء الأرض والمال ، ويجبرها علي الزواج من شخص لا ترغب فيه من أجل المال ولكن ترفض نعيمة لحبها لحسن المغنواتي ولكن والدها يرفض أن يزوجها له بسبب فقره ، فتهرب نعيمة للزواج من حسن وتتوالي الأحداث .

فيلم " حافية علي جسر من ذهب " عام 1976

هو فيلم مصري من بطولة كلا من حسين فهمي ، ميرفت أمين ، عادل أدهم .

وتدور قصة الفيلم حول كاميليا التي تهوي التمثيل فتتعرف على بالمخرج المنتج أحمد سامح الذي يتفق معها علي بطولة فيلمه الجدي، ومن ناحية أخري يتقرب منها عزيز صاحب النفوذ ولكنها تصده، وتتفق مع أحمد علي الزواج فيهددها عزيز بقتله .

وتقرر بالتضحية بحبها فتعامل أحمد بجفاء وتصده حتي تحميه من بطش عزيز، وعندما يعتدي عليه أعوان عزيز تتساوم معه علي أن يسمح لأحمد بالسفر للخارج مقابل أن تهبه نفسها .


فيلم " رد قلبي " عام 1957 

هو فيلم مصري من بطولة مريم فخر الدين وشكري سرحان وحسين رياض وإخراج عز الدين ذو الفقار .

ويجمع هذا الفيلم بين نوعين من الحب الأول حب الوطن ، والثاني  قصة الحب العاطفية بين علي ابن الجنايني والأميرة انجي ابنة الأمير وتتوالي المصاعب والتحديات حتي تنتهي بالزواج .


فيلم " حبيبي دائماً " عام 1980

فيلم مصري من بطولة نور الشريف ، بوسي وإخراج حسين كمال ، ويعد هذا الفيلم الأبرز نظراً العواطف التي جمعت بين الحبيبين .

تناول الفيلم قصة حب بين طتلبة وطالبة فى كلية الطب وبسبب الفقر يبتعد عنها وتقرر الزواج من رجل ثري يعيش فى الخارج ، لكن يتم الطلاق لتعود لحبها القديم وبعد أن يتفقا علي الزواج ويتزوجا بالفعل تصاب بمرض خبيث وتموت على شاطيء البحر بصحبة زوجها وحبيبها
Advertisements