Advertisements
Advertisements
Advertisements

نائب تلا: "لو محامي شهيد الشهامة أثبت وجود تزوير في سن القاتل هنضربله تعظيم سلام"

Advertisements
محمود البنا
محمود البنا
Advertisements
قال النائب عبد الحميد الشيخ، عضو مجلس النواب عن دائرة تلا والشهداء بالمنوفية، إن جريمة مقتل محمود البنا جريمة بشعة، وأحدثت غصة في حلق كل مصري، منوها بأن محاولة البعض المتاجرة بتلك القضية من خلال إثارة الرأي العام أحدث لغطا كبيرا حول القضية.

وأشار "الشيخ"، خلال حواره ببرنامج "الجمعة في مصر" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الجمعة، إلى أن هناك شائعات كثيرة انتشرت حول القضية منها أن والدة القاتل عرضت على أسرة محمود مليون جنيه ليتنازلوا عن القضية.

ونفى ما تردد بشأن تزوير سن قاتل محمود لتتحول القضية إلى جنايات أحداث، معقبا: "شائعة انتشرت كالنار في الهشيم"، موضحًا أن سبب الشائعة أن عائلة راجح عائلة كبيرة في المنوفية، كاشفًا أن جد القاتل هو من ساعد في تسليم القاتل للعدالة.

وأضاف عضو مجلس النواب، أن محامي أسرة محمود لو نجح في إثبات أن هناك تزوير في سن القاتل "هنضربله تعظيم سلام"، مؤكدا أن القضية في يد القضاء المصري العادل.
Advertisements