Advertisements
Advertisements
Advertisements

الرئيس الأمريكي: الاتفاق مع تركيا بشأن وقف إطلاق النار في سوريا احتاج لبعض "الحب الصعب"

Advertisements
دونالد ترامب
دونالد ترامب
Advertisements

امتدح دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي، مساء اليوم الخميس، الاتفاق الأمريكي التركي حول وقف إطلاق النار في سوريا، موضحا أن الأمر احتاج لبعض الحب "الصعب" من أجل إنجازه.

وغرد ترامب عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، اليوم، "هذه الصفقة كان لا يمكن أن تتم قبل 3 أيام. إذ كانت تستلزم وجود بعض الحب "الصعب" لإنجازه. إنه أمر عظيم وفخور بالجميع!".

كما اعتبر ​دونالد ترامب أن الاتفاق على وقف إطلاق النار في سوريا مع تركيا "نتيجة مذهلة".

وتوجه الرئيس الأمريكي بالشكر للأكراد، وقال إن وقف إطلاق النار أنقذ أرواحهم.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده أطلقت عملية عسكرية باسم "نبع السلام" شمال شرقي سوريا "لتطهير هذه الأراضي من الإرهابيين"، في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ"حزب العمال الكردستاني" وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية"، التي دعمتها الولايات المتحدة في إطار حملة محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وجرى إطلاق هذه العملية، التي تعتبر الثالثة لتركيا في سوريا، بعد أشهر من مفاوضات غير ناجحة بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية حول إقامة "منطقة آمنة" شمال شرقي سوريا، لحل التوتر بين الجانب التركي والأكراد سلميا، لكن هذه الجهود لم تسفر عن تحقيق هذا الهدف بسبب خلافات بين الطرفين حول عمل هذه الآلية.

الهجوم التركي على سوريا


هذا وقد بدأت تركيا هجوم على شمال سوريا، يوم الأربعاء الموافق 9 أكتوبر الجاري، بغارات جوية وقصف مدفعي، قبل أن تبدأ القوات البرية في عبور الحدود في وقت لاحق. بعد أن انسحبت القوات الأمريكية من المنطقة، مما مهد الطريق للهجوم التركي على القوات الكردية السورية.

وقال مسؤولون أكراد وأمريكيون إن الأكراد، الذين كانوا الحلفاء الأمريكيين الوحيدين في سوريا يقاتلون جماعة "داعش" الإرهابية، أوقفوا يوم الخميس الموافق 3 أكتوبر الجاري، جميع عملياتهم ضد المتطرفين من أجل التركيز على قتال القوات التركية المتقدمة.

Advertisements