Advertisements
Advertisements
Advertisements

أول تعليق لـ محافظ الدقهلية على واقعة تعذيب شاب على يد شقيقه بتحريض من سيدة

Advertisements
 محافظ الدقهلية
محافظ الدقهلية
Advertisements
كشف الدكتور كمال شاروبيم، محافظ الدقهلية، تفاصيل واقعة تعذيب شاب الدقهلية على يد شقيقه بتحريض من سيدة، قائلًا إن شاب صغير تعرض للتعذيب على يد شقيقه وبعض البلطجية عن طريق تحريض سيدة في القرية ابتزتهم لفعل ذلك، متابعًا أن الشاب تعرض لضيق التنفس ووصل إلى المستشفى جثة.

وأضاف "شاروبيم"، خلال مداخلة تليفونية مع الإعلامي شريف عامر، ببرنامجه "يحدث في مصر"، المذاع على فضائية "إم بي سي مصر" مساء اليوم الأربعاء، أنه عندما علم الأهالي بوفاة الشاب قاموا بإحراق منزل السيدة، وقاموا بالتظاهرات.

وأوضح محافظ الدقهلية، أن السيدة لها سطوة وسمعة غير طيبة في القرية، مؤكدًا أن الواقعة بها شبهة جنائية؛ لأن السيدة لها سوابق، لافتًا إلى أن النيابة تحقق مع جميع المتهمين الآن.

وأشار "شاروبيم"، إلى أن التظاهر منع الشرطة من تأدية واجبها، وأنه تم القبض على 35 شخصًا لمنعهم الشرطة والمطافي من إطفاء الحريق الذي أشعله الأهالي في المنزل.

وأكد محافظ الدقهلية، أن التصرف غير آدمي وغير إنساني، وأن الواقعة شاذة، لافتًا إلى أن القرية أصبحت مستقرة تمامًا، والكل التزم بمنزله، ولكن ما زال هناك تواجد أمني.

وطالب محافظ الدقهلية، أهالي القرية بعدم التظاهر والعنف، وترك المسائل للقانون حتى يأخذ مجراه.
Advertisements