Advertisements
Advertisements
Advertisements

وكالة أنباء سودانية: البرهان يترأس اجتماع وفد الحكومة في جوبا

Advertisements
البرهان
البرهان
Advertisements

ترأس رئيس المجلس السيادي في السودان عبد الفتاح البرهان، اجتماع وفد الحكومة المفاوض في جوبا الاثنين الماضي، حسبما نشرت وكالة الأنباء السودانية "سونا" اليوم الأربعاء.

 

وانطلقت في عاصمة دولة جنوب السودان جوبا، جولة جدیدة من مباحثات السلام بین الحكومة السودانیة الانتقالية والحركات المسلحة، وسط حضور إقلیمي ودولي.

 

وقال البرھان في كلمة ألقاها أثناء الجلسة الافتتاحية للمفاوضات، إن "الحركات جزء من صناع الثورة السودانیة"، مبديا تفاؤله بالمباحثات بالقول إن "جوبا منبر مؤھل وھي قادرة على تولي الوساطة".

 

وأضاف أن "مبادرة حكومة جنوب السودان ولدت من رحم الثورة السودانیة"، وأعرب عن أمله بأن تؤدي المباحثات إلى تحقیق السلام في البلاد.

 

من جانبه، أعلن رئیس "الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال" عبد العزيز الحلو، أن "وفد الحركة وصل إلى جوبا "بعقل مفتوح لتحقیق السلام".

 

وبدأت المباحثات وسط حضور إقلیمي رفیع المستوى حيث حضر الجلسة الافتتاحیة إلى جانب رئیس مجلس السیادة السوداني ورئیس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت، رؤساء كل من أوغندا وكینیا والصومال وجیبوتي ورئیس الوزراء الإثیوبي أبي أحمد ورئیس الوزراء المصري مصطفى مدبولي وعدد من الشركاء الإقلیمیین والدولیین ومنظمات أممية.

 

وشھدت عاصمة جنوب السودان جوبا في سبتمبر الماضي توقیع اتفاق إعلان مبادئ بین الحكومة السودانیة والحركات المسلحة تمھیدا لإطلاق محادثات سلام شاملة اليوم، مع سقف زمني شھرین إلى جانب تشكیل لجنة مشتركة للترتیب للمحادثات تباشر عملھا فورا.

 

وشمل الإعلان إجراءات تمھیدیة لبناء الثقة بين الطرفين على رأسھا إطلاق سراح المعتقلین وأسرى الحرب والوقف الشامل لإطلاق النار وفتح الممرات الإنسانیة ومساعدة المتضررین في مناطق النزاعات.

 

مجلس السيادة السوداني أو المجلس السيادي السوداني

هو الجهة المنوط بها الإشراف على مرحلة انتقالية في السودان تستمر 39 شهرًا، والمجلس جاء عقب اتفاق بين المجلس العسكري الانتقالي وتحالف قوى إعلان الحرية والتغيير السوداني، واتفق الجانبان على أن يتكون المجلس من 11 شخصًا، خمسة عسكريين يختارهم المجلس الانتقالي وخمسة مدنيين يختارهم تحالف قوى التغيير، بالإضافة إلى مدني يتفق الجانبان على اختياره، والمجلس هو برئاسة عبد الفتاح البرهان، الذي أدّى القسم الدستوري أمام مجلس القضاء السوداني يوم الأربعاء 21 أغسطس 2019، في حين أدّى تسعة من أعضاء المجلس القسم ظهر نفس اليوم أمام البرهان، بينما سيؤدي آخر القسم ما إن يعود إلى السودان.

Advertisements