Advertisements
Advertisements
Advertisements

سمير راغب يكشف تعاون قناة الجزيرة مع المخابرات التركية

Advertisements
سمير راغب
سمير راغب
Advertisements
قال العميد سمير راغب، رئيس المؤسسة العربية للدراسات الاستراتيجية، إن دولة قطر تقوم بدفع رشاوى مقنعة للحكومات والأنظمة مثل أن تشتري طائرات وصفقات سلاح هي في غنى عنها، وتقوم برشوة أعضاء البرلمانات الأوروبية عن طريق الجمعيات الأهلية التي يمتلكونها.

وأضاف "راغب"، في لقاء مع برنامج "هنا العاصمة"، المذاع على قناة cbc الفضائية، أن تركيا تعمل بطريقة أخرى مختلفة عن قطر، وتعمل بطريقة "البلطجي"، وتهدد أوروبا بنزوح 3 مليون و600 ألف لاجئ سوري إليهم، لافتا إلى أنها تسببت في خراب سوريا لتهديد أوروبا.

وشدد رئيس المؤسسة العربية للدراسات الاستراتيجية، على ضرورة محاسبة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عالميا بسبب ما يفعله، مشيرا إلى أن قطر وتركيا يتبادلون الأدوار في الإعلام بالذات.

وأشار إلى أن الإعلام التركي ليس له وسائل إعلام عربية والقناة الناطقة باللغة العربية ضعيفة، وبالتالي تقوم المخابرات التركية بإعطاء المادة لقناة الجزيرة وهي تقوم بتسويقها باللغة العربية، مشددًا على أن ما تقدمه قطر هو عمل مخابراتي ووفرت منبر يتم إنفاق 100 مليون دولار عليه في العام، من أجل جعل الشعوب العربية تهدم دولها دون التدخل عسكريًا فيها.

ولفت إلى أن كل الجمعيات القطرية الأصل في الدول الغربية مثل الكرامة وغيرها تكون وسيلة لنقل الأموال عن طريق بنك قطري يحمل اسم إسلامي، وبعض البنوك الأوروبية، ومؤسسة الكرامة توصل 2.5 مليون دولار في الشهر، وتم إدراجها كمؤسسة إرهابية في الأمم المتحدة.
Advertisements