Advertisements
Advertisements
Advertisements

أحد مصابي الحرب على الإرهاب: "مستعدين نضحي بنفسنا بس أهلنا وبلدنا يعيشوا تمام"

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
قال المجند أحمد فوزي، أحد الأبطال الذين أصيبوا في الحرب على الإرهاب بسيناء، وتم تكريمه من الرئيس عبدالفتاح السيسي، في الندوة التثقيفية، الأحد، إنه فخور بتكريم الرئيس له.

وأضاف "فوزي"، في مداخلة مع برنامج "اليوم" المذاع على قناة "dmc" الفضائية، أن هذا التكريم يعتبر شرفًا له، وتلقى المئات من الاتصالات من أقربائه ومعارفه يهنئونه على تكريم الرئيس له.

وتابع: "ده شرف ليا ولأهلي ولأحفادي كمان"، مضيفا: "دي أقل حاجة نقدمها لبلدنا لأننا منرضاش إن أهلنا يتبهدلوا زي دول تانية كتير، ومستعدين نضحي بنفسنا بس أهلنا وبلدنا يعيشوا تمام".

هذا، وشارك الرئيس عبدالفتاح السيسي في الندوة التثقيفية بمناسبة احتفالات ذكرى انتصارات حرب أكتوبر حيث قام بتكريم عدد من أبطال الحرب على الإرهاب في سيناء.

وألقى الرئيس كلمة أكد فيها أن هناك حرب شرسة يخوضها الجيش المصري في سيناء، محذرا من تفتيت المجتمعات من خلال الحروب الحديثة، موضحا أنه يتم استخدام البيانات التي يتم تجميعها من خلال وسائل تكنولوجية حديثة مثل الهواتف المحمولة لمعرفة تفاصيل وبيانات الشعوب، ومن ثم يسهل استهدافها.
وشدد الرئيس على أنه لا يرفض تقديم نفسه إذا كان هذا سوف يحقق الأمن والأمان لمائة مليون مصري يعيشون على مصر.
وتحتفل مصر هذه الأيام بالذكرى الـ46 لانتصارات حرب أكتوبر عام 1973، والتي أسفرت عن تحرير سيناء، ومن بعدها توقيع اتفاقية سلام بين البلدين.
Advertisements