Advertisements
Advertisements
Advertisements

هجوم شرس من إعلامية سعودية على صور محمد صلاح مع عارضة الأزياء البرازيلية

Advertisements
محمد صلاح مع عارضة الأزياء البرازيلية
محمد صلاح مع عارضة الأزياء البرازيلية
Advertisements
هاجمت سكينة المشيخص، الإعلامية السعودية، محمد صلاح نجم نادي ليفربول الإنجليزي بشراسة، عقب ظهوره مع عارضة الأزياء البرازيلية أليساندرا أمبروسيو، والتي أثارت جدلًا واسعًا حول تأثيرها على صور محمد صلاح أمام محبيه ومتابعيه.

وقالت المشيخص على صور محمد صلاح، في ردها على أحد المغردين: "تتذكر صور محمد صلاح و "كتاب الله" لا يفارقه.. وكلام والده عنه وعن التزامه الديني وبأنه يتوضأ قبل كل مباراة، وكلام "الغارديان" بأن صلاح نموذج للإسلام الصحيح "محمد صلاح" قدم نفسه كنموذج إسلامي وهنا المصيبة".

وغردت الإعلامية السعودية ردًا على أحد المغردين، والذي قال تعقيبا على صور محمد صلاح: "ليس لي علاقة بحياته.. أنا أستمتع بأدائه مع ليفربول، ليس نبيا أو قدوة، وكل إنسان يصيب ويخطئ".

أثار محمد صلاح موجة من الجدل في عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد الصورة التي ظهر بها على غلاف مجلة "GQ" برفقة عارضة الأزياء البرازيلية أليساندرا أمبروسيو.

وكانت قد نشرت المشيخص تغريدة عبر صفحتها الرسمية على موقع التغريدات "تويتر"، علقت فيها على صور محمد صلاح قائلة إن "فخر العرب" تحول إلى "مودل" مع عارضة أزياء.

ولم يُعلق محمد صلاح حتى الآن، على الانتقادات اللاذعة التي تعرض لها من قبل بعض متابعيه عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ودافع البعض عن صلاح بعد الصورة، إذ رأوا أنه يعيش في مجتمع غربي يبيح القيام بما لا تتقبله شريحة من المجتمعات العربية، معتبرين أن الأمر يخص "الحياة الشخصية" للاعب.
Advertisements