إثر وفاته بمصر.. لماذا وجّهت عائلة شوقي الماجري نداء إلى لطيفة؟

بوابة الفجر
Advertisements
Advertisements
فوجئ الوسط الفني، برحيل المخرج التونسي شوقي الماجري، عن عالمنا فجر اليوم الخميس 10 أكتوبر 2019، عن عمر يناهز الـ58 عاما، إثر سكتة قلبية، داخل إحدى المستشفيات بالقاهرة.

و في تصريحات إعلامية، قام محمد إبن شقيقة المخرج الراحل شوقي الماجري بتوجيه نداء إلى الفنانة لطيفة العرفاوي قائلا ''نعرف مكانة شوقي عندك وعلاقتكما الوطيدة... نرجو أن تتدخلي لدى السلطات في مصر لتسريع الإجراأت لأن أفراد العائلة لا يمكنهم التنقل حاليا إلى مصر..''.

كما وجّه نداء للسفارة التونسية في مصر ولوزير الثقافة، من أجل تسريع إجراءات نقل جثمان المخرج المقيم في القاهرة.

ويشار إلى أن طليقة الراحل صبا مبارك، هي من أعلمت عائلته بتونس بخبر وفاته، حسب تصريحات قريب الماجري الذي أصابته وعكة صحية منذ أيام قليلة، وقد تم نقله إلى المستشفى في ساعة متأخرة من ليلة البارحة، أين أصيب بجلطة في مدخل المستشفى فارق إثرها الحياة. 
Advertisements