ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements

3 أسباب تهدد الزمالك أمام جينراسيون في دوري أبطال إفريقيا

الأربعاء 09/أكتوبر/2019 - 08:10 ص
Advertisements
3 أسباب تهدد الزمالك أمام جينراسيون في دوري أبطال إفريقيا
الزمالك وجينيراسيون
Advertisements
محمد الصو
 
Advertisements
يستعد الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك بقيادة الصربي ميتشو المدير الفني، لخوض مواجهة صعبة أمام جينراسيون فووت السنغالي، في إياب دور ال32 لدوري أبطال إفريقيا.


مباراة الزمالك ضد جينراسيون فوت تعتبر الأخيرة في هذا الدور، بعد الأزمات التي شهدتها المباراة واعتراض الفريق السنغالي على نقلها من ملعب لأخر.


وأقر الاتحاد الإفريقي "الكاف" في جلسته صباح أمس الثلاثاء، على إقامة مباراة الإياب يوم 24 من الشهر الجاري، على أن يتم اخطار الفريق الضيف بملعب المباراة بحد أقصى 12 من نفس الشهر.


وحسم جينراسيون فوت السنغالي مباراة الذهاب لصالحه والتي أقيمت على ملعبه ووسط جماهيره بنتيجة هدفين مقابل هدف وحيد.

ومن المنتظر أن تقام قرعتي دوري أبطال إفريقيا وكأس الكونفيدرالية اليوم بالعاصمة المصرية القاهرة بمشاركة 16 ناديًا

ويعيش الزمالك، حاليا فترة عصيبة بعد الأحداث التي شهدها مؤخرا والتي ساهمت في تراجع مستوى اللاعبين، وهو ما قد يؤثر عليهم خلال المباريات المقبلة.


ويرصد "الفجر الرياضي" أهم 3 عناصر سلبية تواجه الزمالك ضد جينراسيون فووت خلال مباراة الإياب من خلال التقرير الآتي


تذبذب النتائج

شهدت الفترة الأخيرة، تذبذب واضح بين صفوف فريق القلعة البيضاء وهو ما أثر على نتيجة مباراته مؤخرا ضد إف سي مصر، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق بالحولة الثالثة للدوري العام.


ورغم اقتناص الزمالك، 7 نقاط من أول ثلاثة مباريات بالدوري العام، إلا أن الأداء لم يكن على مستوى المطلب الجماهيري، حيث افتتح مباريات الموسم أمام الاتحاد السكندري، وفاز عليه بصعوبة بالغة بهدف دون رد، ثم كرر نفس النتيجة ضد مصر المقاصة بشق الأنفس، قبل أن يتعادل مع الفريق الصاعد حديثا ايجابيا.


غموض موقف المدير الفني


أشارت بعض المصادر والتقارير الإعلامية إلى أن الصربي ميتشو المدير الفني للقلعة البيضاء، بات على شفا حفرة من توديع منصبه خلال الفترة المقبلة.


وأكدت التقارير أن مرتضى منصور رئيس الزمالك، اتخذ قرارا بإقالة المدير الفني، في حال تلقيه هزيمة مجددة بالمباراة المقبلة أمام الأهلي، بعدما تنازل عن لقب السوبر المصري لغريمه التقليدي.


رحيل المدير الفني يعني في هذه الحالة تعيين مدرب مؤقت لإدارة الفريق فنيا، لحين الانتهاء من مباراة بطل السنغال، وهو الأمر الذي قد يضع اللاعبين في تشتت واضح نتيجة تغيير المدربين.


مباراة القمة


ينتظر الزمالك مواجهة صعبة ضد غريمه الأهلي، يوم 19 أكتوبر الجاري بالدوري العام، وهي المباراة التي ستحسم بشكل كبير موقف الفريق من موسمه.


وفي حالة تلقى الأبيض هزيمة ضد الأهلي هو ما قد يؤثر على نفوس وأداء اللاعبين بالمباراة الإفريقية المرتقبة، وبالتالي مواجهة صعوبة في العبور لدور المجموعات أمام الفريق الضيف.




Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
Advertisements
برأيك من يحسم لقب الدوري المصري هذا الموسم ؟
ads