عاجل

ياسين إبراهيم يعلن إستقالته من رئاسة حزب آفاق تونس

بوابة الفجر
Advertisements
Advertisements
أعلن ياسين إبراهيم في بيان اليوم الاثنين 07 أكتوبر 2019، إستقالته من رئاسة حزب آفاق تونس، وفيما يلي نصّ الإستقالة:

"يهمني أولا أن أتقدم بالشكر والتقدير لكل من انتخب آفاق تونس وكل من أعطانا ثقته ودعمنا ماديا أو معنويا.

كما لا يفوتني أن أتقدم بأخلص عبارات الشكر والعرفان إلى مناضلي ومناضلات آفاق تونس لما بذلوه من مجهود خلال الحملة الانتخابية ولما قدموه من تضحيات وما اتسموا به من نكران للذات بالرغم من محدودية الإمكانيات المادية لتحقيق أهداف الحزب.

و لكن، وفي انتظار النتائج النهائية، وبعيدا عن منطق التبرير، من الواضح اننا لم ننجح في تحقيق أهدافنا في هذه المرحلة و لك لأسباب عديدة منها الذاتي والمتعلقة ببعض خياراتنا السياسية ومنها المتعلقة بالمناخ السياسي العام وصعود التيارات الشعبوية والراديكالية في ضل الإخفاق المدوي لمنظومة الحكم على جميع المستويات وعلى رأسها المستوى الأخلاقي الذي اتسم بممارسات مخجلة كتدفق المال الفاسد وشراء الذمم.

ورغم كل شيئ، وإيمانا منا بمبدأ المسؤولية كركيزة اساسية من ركائز الحزب، أعلن اليوم أمام مناضلي الحزب والرأي العام استقالتي من رئاسة حزب آفاق تونس.

سأبقى بالطبع على ذمة الحزب للمساندة والمشاركة في التفكير حول المراحل القادمة وآفاق التوجه الليبرالي الإجتماعي بصفة عامة في البلاد.

لي ثقة تامة في مناضلي آفاق تونس و في مؤسساته للقيام بالمراجعات اللازمة و إعادة الانطلاق في سبيل ترسيخ مشروعنا السياسي للمساهمة في إخراج البلاد من أزمتها السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية.
 

عاشت تونس حرة منيعة مزدهرة

ياسين ابراهيم"


ويذكر بأن ياسين إبراهيم هو من مواليد المهدية في 20 فيفري 1966، و هو سياسي ورجل أعمال تونسي- فرنسي، ووزير النقل والتجهيز التونسي السابق. وقد عُيّن وزيرا للنقل والتجهيز في 27 يناير 2011 في حكومة محمد الغنوشي، قبل أن يقدّم استقالته من منصبه في 17 يونيو 2011 ليتفرغ للعمل السياسي.

ومن ثمّ أصبح المدير التنفيذي لحزب آفاق تونس في 17 يوليو 2011،و مع إندماج آفاق مع الحزب الديمقراطي التقدمي في الحزب الجمهوري، أصبح ياسين إبراهيم المدير التنفيذي في الحزب الجديد.
Advertisements