Advertisements
Advertisements
Advertisements

الغرف التجارية: 450 مليون دولار الاستثمارات المشتركة بين مصر والبرتغال

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
أكد المهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية، إن البرتغال تعد شريكا رئيسيا لمصر في مختلف المجالات، مشيرا إلي أن الاستثمارات المشتركة تجاوزت 450 مليون دولار فى الاتجاهين فى تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والملابس الجاهزة، والطاقة الجديدة والمتجددة، والاستثمار العقارى. 
 
وكشف خلال منتدى الأعمال المصري البرتغالي اليوم الاثنين، أن التبادل التجارى بين البلدين يتنامى بمعدل 30% سنويا ليتجاوز380 مليون دولار، وجزء كبير منه هو مستلزمات إنتاج لصناعات تصديرية إلى مناطق التجارة الحرة.
 
وأوضح أن هذه الأرقام لا تعبر عن الآمال المرجوة، ولا تعبر عن الفرص المتاحة، فمصر اليوم تقدم للمستثمر البرتغالى أرض صلبة، واستثمارات أمنة، وفرص متميزة، فلدينا فرص استثمارية متعددة فى الزراعة وصناعاتها، والثروة الحيوانية والداجنة، تعاظمت مع استصلاح مليون ونصف فدان ومشاريع كبرى للثروة الحيوانية.
 
وتابع العربى فى كلمة ألقاها نيابة عنه محمد المصرى نائب رئيس الاتحاد، أن مصر لديها فرص استثمارية واعدة فى الصناعة والتجارة والخدمات والبنية التحتية وفى إدارتها، وفى المشروعات الكبرى، ولدينا سوق محلى ضخم مدعوما بإتفاقيات تجارة حرة متزايدة، ولدينا الموقع الاستراتيجى، فمصر كانت وستظل فى مفترق دروب التجارة العالمية.
Advertisements