عاجل

أستاذ بـ"إعلام القاهرة" تتضامن مع "الفجر" بعد غلق صفحاتها على "فيسبوك"

الدكتورة سماح المحمدي
الدكتورة سماح المحمدي
Advertisements
Advertisements
قالت الدكتورة سماح المحمدي، أستاذ مساعد الصحافة بكلية الإعلام بجامعة القاهرة، إن الحملة التي شنها موقع التواصل الاجتماعي، "فيسبوك" على بوابة الفجر الإلكترونية، وإغلاقه صفحاتها على منصات الموقع، هي استمرار للحملات على مصر ومحاولات مستميتة للنيل منها.

وأضافت سماح المحمدي، في تصريحات إلى بوابة "الفجر"، أنه بعد أن فشلت كل محاولات الجزيرة لزعزعة أمن مصر وإشعال فتيل الثورة، أيقن المصريون قيمة وطنهم ولم يتأثروا بأية شائعات، موضحة أن تصرف "فيسبوك" مشين.

وتابعت "أتمني أن نأخد موقفا بمنع استخدام "فيسيوك" ولو لأيام، مطالبة بتدشين هاشتاج مؤيد للفجر وضد تزييف الوعي الذي تمارسه إدارة الفيسبوك، والأهم أنه لا بد أن يعي الناس أن الـ"فيسبوك" ضد حرية الرأي والتعبير.

وواصلت: أصبحنا في عصر الإرهاب لكنه الآن أصبح إرهابًا رقميًا، هؤلاء يغلقون المنافذ التي تتسم بالموضوعية والمهنية لإتاحة الفرصة فقط لم يلفقون ويضللون الرأي العام.
 
واستكملت حديثها قائلة: "لا عزاء للإعلام الحقيقي، الموقف يتطلب وقفة وطنية من إعلامنا الوطني، ونقاطع كل من يشوه إرادة الشعب، ومن المعروف أن موقع الفجر كان ينشر الحقائق ويلتزم بمعايير ممارسة المهنة الأمر الذي أثار حفيظة المخربين وجعلهم يسرعون بغلقه".


Advertisements