عين... هل يقود فاركي نوريتش سيتي للبقاء في البريمييرليج؟

فاركي
فاركي
Advertisements
Advertisements
عين | زاوية أسبوعية يقدمها الفجر الرياضي يلقي فيها الضوء على شخصية مشهورة أو مغمورة أو حدث رياضي من منظور مختلف.

فجر نوريتش سيتي مفاجأة من العيار الثقيل وهزم مانشستر سيتي لطل الدوري الإنجليزي الموسم الماضي بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن منافسات الجولة الخامسة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لهذا الموسم.

 بهذه النتيجة، توقف رصيد مانشستر سيتي عند 10 نقاط في المركز الثاني في جدول ترتيب البريمرليج بفارق 5 نقاط عن ليفربول صاحب الصدارة، بينما رفع فريق نوريتش سيتي رصيده إلى 6 نقاط بعد 5 جولات في البطولة. 

عاد نوريتش سيتي إلى الدوري الإنجليزي هذا الموسم مرة أخرى بعد أن نجح في الحصول على لقب دوري الدرجة الأولى الإنجليزي بعد منافسة حامية الوطيس مع شيفيلد يونايتد الذي لحق به ليتوج الكناري موسمه الرائع بقيادة الألماني دانيل فاركي الذي يقود النادي حاليًا للموسم الثاني على التوالي.

انضم فاركي إلى نوريتش سيتي من رديف بروسيا دورتموند الألماني كواحدة من أول قرارات ستيوارت ويبر المدير الرياضي لنوريتش سيتي ليذكر الجميع بقراره السابق عندما كان مسئولا عن هدرسفيلد وقام بالتعاقد مع دافيد فاجنر لقيادة الفريق نحو الصعود والتأهل إلى البريميرليج.

 جاء المدرب الشاب فاركي بأفكاره وطموحاته إلى أنجلترا في أولى تجاربه الاحترافية خارج ألمانيا ولأول مرة كمدير فني أجنبي لنادي نوريتش سيتي. 

أراد ستيوارت ويبر أن يكون فاركي أول من يضع حجر أساس لمشروع مستقبلي للنادي الإنجليزي الطامح لتجاوز المشاكل المالية التي يعاني منها والصعود للعودة وسط الكبار. واختارت عين الفجر الرياضي فاركي نجم الأسبوع لإلقاء الضوء على مشواره كلاعب ومدرب ...

ولد دانيال فاركي في 30 أكتوبر 1976 في مدينة بيورن وهي بلدة ألمانية تقع في ألمانيا في بادربورن.

بدأ فاركي مشواره الكروي كلاعب كرة في سن كبيرة عام 2003 وهو في السابعة والعشرين من عمره في صفوف نادي ليبستاد الألماني وكان يلعب في مركز المهاجم وقضى معظم مسيرته الكروية التي استمرت لمدة 5 سنوات فقط كلاعب داخل ألمانيا. 

وفي نفس العام، إنتقل فاركي إلى فيلمشافن الألماني الذي لعب له لمدة موسمين. وفي 2005، رحل إلى بونر الذي لعب له لمدة موسم. ثم في 2006، إنضم إلى ميبين الألماني ولعب له لمدة موسم أيضًا. 

وفي 2007، عاد فاركي إلى منزله القديم ليبستاد الذي لعب له لمدة موسم ليعلن اعتزاله ممارسة كرة القدم ويبدأ مشواره في مجال التدريب.

بدأ فاركي مشواره التدريبي في ليبستاد في 15 أبريل 2009 ولكنه تولى منصب المدير الرياضي ليصعد بعد ذلك إلى منصب المدير الفني.
قاد فاركي 3 أندية حتى الآن، تستعرضها عين الفجر الرياضي :-

- قاد فاركي ليبستاد منذ 15 أبريل 2009 حتى 30 يونيو 2015 في 122 مباراة، فاز في 52 مباراة وتعادل في 33 مباراة وخسر 37 مباراة.

- قاد فاركي بروسيا دورتموند للشباب منذ 3 نوفمبر 2015 حتى 30 يونيو 2017 في 56 مباراة، فاز في 29 مباراة وخسر 21 مباراة وخسر 6 مباريات.

- انضم فاركي إلى نوريتش سيتي منذ 1 يوليو 2017 ووقع معه عقد ينتهي في 30 يونيو 2022. قاد فاركي نوريتش سيتي حتى الآن في 109 مباراة، فاز في 50 مباراة وتعادل في 29 مباراة وخسر 30 مباراة.
Advertisements