Advertisements
Advertisements
Advertisements

"الإنتاج الحربي" تستعد لتسويق منتجاتها العسكرية بإفريقيا والوطن العربي بشراكة أجنبية

Advertisements
الدكتور محمد سعيد العصار - وزير الإنتاج الحربي
الدكتور محمد سعيد العصار - وزير الإنتاج الحربي
Advertisements
تعمل وزارة الإنتاج الحربى حاليا على التعاون مع شركة أجنبية لبدء تسويق منتجات الوزارة العسكرية والمدنية فى دولتى الجزائر وبنين، وفتح أسواق لها فى المنطقة المحيطة ودول إفريقيا، والتأكيد على اهتمام وزارة الإنتاج الحربى بفتح مجالات تعاون وأسواق بالدول العربية والإفريقية لتسويق منتجاتها وتبادل الخبرات التصنيعية والتكنولوجية والبشرية مع هذه الدول.

وستبدأ الشركة المسئولة عن تسويق المنتجات العسكرية لمصر فى تسويق العربات المدرعة ST-500 و ST-100 وكذلك محطات تحلية ومعالجة المياه وغيرها من المنتجات.

وتستعد القوات الجوية الباكستانية، لتوقيع عقد شراء مقاتلات «ميراج» العاملة لدى القوات الجوية المصرية، وتعد هذه الطائرات قد خرجت من الخدمة فى القوات الجوية المصرية منذ فترة، لذلك سوف تقوم باكستان بتجديدها قبل إدخالها للخدمة واستمرت المفاوضات بين الجانبين المصرى والباكستانى  على مدار العامين الماضيين.

وعقد البيع يدور حول تزويد مصر لباكستان بعدد من مقاتلات الميراج المقاتلة حتى تدعم باكستان أسطولها الجوى بمقاتلات جوية معدلة ببرنامج تطوير مصرى يشمل تزويدها برادار جديد، وأنظمة تحذير ضد الصواريح، وحواضن استطلاع، وقدرات للقذف الجوى الليلى. 

وأحالت القوات الجوية المصرية ما تبقى من أسطولها الجوى من مقاتلات «ميراج» للتقاعد، وذلك ضمن خطة الإحلال والتطوير لسلاح الطيران المصرى.

يذكر أن مصر تتباحث مع دولة الإمارات الشقيقة لتصدير ألف مدرعة حربية مصرية الصنع من طراز  ST-100، وتلقى مصنع 200 الحربى التابع لوزارة الإنتاج الحربى طلبًا لتنفيذ اختبار عملى  للمدرعة فى صحراء أبوظبى تمهيدًا لتوقيع عقد نهائى لتصديرها إلى الإمارات خلال أغسطس المقبل كما يستعد المصنع فى الفترة الحالية لمعرض «إيدكس 2020»، ومن المقرر تصنيع منتجات جديدة سيتم عرضها والإعلان عنها فى وقت لاحق.
Advertisements