نيمار يتسبب في أزمة جديدة داخل باريس سان جيرمان

نيمار
نيمار
Advertisements
تسبب اللاعب البرازيلي نيمار دا سيلفا في أزمة جديدة داخل جدران فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، وذلك بعد بقائه في صفوف الفريق وعدم رحيله في الميركاتو الصيفي الماضي.


وأشارت تقارير فرنسية حسب صحيفة ليكيب إلى أن إدارة باريس سان جيرمان قررت تأجيل ظهور نيمار مع الفريق، وذلك بسبب عدم الصدام مع الجماهير في ملعب حديقة الأمراء.


وينتظر باريس سان جيرمان الوقت المناسب لمشاركة نيمار مع الفريق، خاصة بعد الهجوم الشديد الذي تعرض له من الجماهير خلال المباراة الأخيرة ضد فريق أولمبيك نيم بالدوري الفرنسي.


ومن المقرر أن يظهر نيمار مع باريس سان جيرمان للمرة الأولى هذا الموسم في مواجهة فريقه ضد فريق أولمبيك ليون يوم 22 سبتمبر المقبل خارج ملعب فريق العاصمة الفرنسية.


ولم يشارك نيمار في أي مباراة ودية أو رسمية مع الفريق منذ انطلاق الموسم الجاري بعد غيابه عن المران لأكثر من مرة في بداية الموسم.