ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements

بعد الاستقالة من الحكومة.. مسؤول: "جونسون" لن يسعى إلى تأخير بريكست

الأحد 08/سبتمبر/2019 - 01:16 م
Advertisements
بعد الاستقالة من الحكومة.. مسؤول: جونسون لن يسعى إلى تأخير بريكست
Advertisements
مـحــمد حســــــــــين
 
Advertisements
صرح إثنين من وزرائه اليوم الاحد، بعد استقالتهما من حكومته، بأن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، يتمسك بخطة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ولن يسعى إلى تأخير مغادرة بريطانيا للاتحاد الأوروبي في قمة الشهر المقبل.

بعد صدمة استقالة وزير العمل والمعاشات، أمبر رود، في ساعة متأخرة يوم أمس السبت، بسبب سياسة "جونسون" بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، قال الوزيران، إن رئيس الوزراء مُصر على "الالتزام بالخطة" لمغادرة الاتحاد الأوروبي بحلول 31 أكتوبر باتفاق أو بدون اتفاق.

اهتز عزم "جونسون" بالمغادرة "باتفاق أو بدون" بحلول ذلك الموعد النهائي بسبب أحداث الأيام الأخيرة، الأمر الذي دفع النقاد إلى وصفه بأنه مستبد وعميق بطريقة مريبة بشأن كيفية تصويت بريطانيا عام 2016 على مغادرة الاتحاد الأوروبي، حسب ما جاء بوكالة "رويترز".

وكما أوردت وكالة "رويترز"، لقد فقد أغلبية حكومته المحافظة في البرلمان، وطرد 21 متمردًا من الحزب وفشل في إجراء انتخابات جديدة. ثم استقال أخوه قائلاً، إنه مشتت بين ولاء الأسرة والمصلحة الوطنية.

واستقالت "أمبر رود" يوم أمس السبت، كوزير للعمل والمعاشات بسبب ما وصفته بأنه تركيز الحكومة غير المتناسب على الاستعداد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون صفقة والذي زاد من حدة الأزمة.

ونفت "رود"، اليوم الأحد، أنها تتهم الحكومة بالكذب على جهودها للتفاوض على صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، قائلة، إنها كانت فقط تبلغ عما شاهدته.

وقالت "رود" لبرنامج "أندرو مار شو" على "بي بي سي": "أنا أقول أن 80 إلى 90٪ من العمل الذي يمكنني أن أرى استمراره في علاقة الاتحاد الأوروبي يتعلق بالإعداد لأي صفقة. الأمر يتعلق بعدم التناسب".

وأضافت: "الغرض من هذه الاستقالة هو توضيح أن حزب المحافظين في أفضل حالاته يجب أن يكون حزبًا معتدلًا يضم أشخاصًا ذوي وجهات نظر مختلفة في الاتحاد الأوروبي".

لكن وزيرة الخارجية دومينيك راب، دحضت وجهة نظرها، ووصفت "المفاوضات المكثفة" المستمرة في بروكسل، وشددت على أن حكومة "جونسون" لن يتم ردعها عن ما يصفه البعض بأنه استراتيجية متشددة بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقالت "راب" لشبكة "سكاي نيوز": "أعتقد أيضًا أنه في بعض هذه القضايا الرئيسية، يجب أن يفهم الناس، والناخبون يجب أن يفهموا أيضًا، وعلينا أن نتمسك بالخطة".

كما عارض هو ووزير المالية البريطاني، ساجيد جاويد، مسؤولي الاتحاد الأوروبي الذين قالوا، إن بريطانيا لم تتوصل بعد إلى اقتراحات جديدة لإجراء تغييرات على الصفقة التي وافقت عليها سلف "جونسون"، تيريزا ماي.

وقال "جاويد"، إن "جونسون" سيذهب إلى قمة الاتحاد الأوروبي في 17 أكتوبر لمحاولة تأمين الصفقة الجديدة.

وأضاف "جاويد" لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي": "أولاً وقبل كل شيء، سيذهب رئيس الوزراء إلى اجتماع المجلس في 17 و 18 أكتوبر، وسوف يحاول إبرام صفقة. إنه بالتأكيد لن يطلب تمديدًا لذلك الاجتماع.

ماذا تريد؟
لكن فرنسا قالت، إن بريطانيا فشلت في تحديد ماذا تريد، وقال وزير الخارجية في باريس، جان إيف لو دريان، إنه مع استمرار الأمور، لن يتم منح تمديد حتى لو طلبت بريطانيا عقدًا واحدًا في الشهر المقبل.

وأضاف "لو دريان": "أنه أمر مقلق للغاية. يجب على البريطانيين أن يخبرونا بما يريدون".

ولدى سؤاله عما إذا كان التمديد بعد 31 أكتوبر ممكنًا، قال "لو دريان"، إنه ليس في ظل الظروف الحالية. "لن نحصل على (التمديد) هذا كل ثلاثة أشهر".

تصاعدت الأزمة السياسية في بريطانيا الأسبوع الماضي، عندما أقر البرلمان تشريعًا لمحاولة إجبار "جونسون" على ضمان تمديد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إذا لم يوافق البرلمان على أي صفقة أو وافق على المغادرة دون موافقة بحلول 19 أكتوبر.


Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
ads
Advertisements
هل تتوقع انخفاض سعر الدولار الفترة المقبلة ؟
ads
دوري كأس الأمير محمد بن سلمان
الإتفاق
-
x
17:15
-
الفيصلي
الفتح
-
x
17:20
-
الأهلي
الاتحاد
-
x
19:20
-
الهلال
الدوري الإنجليزي
ليستر سيتي
-
x
13:30
-
توتنهام هوتسبير
مانشستر سيتي
-
x
16:00
-
واتفورد
إيفرتون
-
x
16:00
-
شيفيلد يونايتد
الدوري الإسباني
أتلتيكو مدريد
-
x
18:30
-
سيلتا فيغو
غرناطة
-
x
21:00
-
برشلونة
الدوري الإيطالي
يوفنتوس
-
x
18:00
-
هيلاس فيرونا
ميلان
-
x
20:45
-
انتر ميلان
الدوري الألماني
بايرن ميونيخ
-
x
15:30
-
كولن