أمير الكويت يزور أمريكا لإجراء مباحثات مع الرئيس ترامب

أمير الكويت وترامب
أمير الكويت وترامب
Advertisements

توجه أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح اليوم الاثنين إلى الولايات المتحدة الأمريكية في زيارة خاصة.

 

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية "كونا" اليوم أن الصباح سيجري مباحثات مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بواشنطن في 12 سبتمبر الجاري.

 

ويرافق الشيخ صباح نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح .

 

قالت ستيفاني غريشام، المتحدثة باسم البيت الأبيض، إنه من المتوقع أن يناقش الجانبان "التطورات الإقليمية والتعاون الأمني الثنائي وقضايا مكافحة الإرهاب"، وفقا لـ"رويترز".

 

وكان الديوان الأميري كشف في الـ18 من الشهر الجاري، أن الشيخ صباح تعافى من عارض صحي ألم به بعد أن أجرى فحوصات طبية وكانت نتائجها جيدة، دون ذكر أي تفاصيل أخرى حول هذا العارض، في حين لم يظهر الشيخ صباح بعد تعافيه في أي مناسبة أو وسيلة إعلام.

 

​وأطلق بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من التحذيرات، من بعض التقارير الإعلامية التي وصفوها ببث الإشاعات المغرضة حول صحة أمير الكويت.

 

يشار إلى أن أمير الكويت، الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وولي عهده نواف الأحمد، ورئيس مجلس الوزراء نواف الأحمد، أرسلوا برقيات تعزیة إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لمواساته في ضحایا حادث إطلاق النار في أحد المراكز التجاریة بولایة تكساس، والذي أسفر عن سقوط عدد من الضحایا والمصابین.

 

وأعرب أمير الكويت خلال البرقية عن خاص تعازيه، كما تمنى الشفاء العاجل للمصابین. مؤكدا استنكار دولة الكویت وإدانتها الشدیدة لهذا العمل الإجرامي، وفقا لوكالة الأنباء الكويتية "كونا".

أعلنت دولة الكويت استعدادها لمواصلة العمل والتعاون مع العراق خلال هذه المرحلة لدعم جهود إعادة البناء والإعمار وإزالة آثار ما شهده من دمار، تنفيذًا لمخرجات مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق.

 

جاء ذلك في كلمة الكويت في جلسة مجلس الأمن حول العراق، التي ألقاها مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي.

 

وثمن العتيبي مواقف جميع الدول التي شاركت في المؤتمر في الوفاء بالتزاماتها التي تعهدت بها، معربًا عن أمله بالتعاون والتنسيق مع الحكومة العراقية لإنشاء آلية لمتابعة تنفيذ تلك الالتزامات للمساهمة في تحقيق تطلعات الشعب العراقي.

 

وقال: "تشهد علاقتنا الثنائية مع جمهورية العراق تطورات مستمرة وإيجابية ولطيّ صفحة الماضي وفتح صفحة جديدة من التعاون المثمر وترجمة هذا التوجه بحل ما تبقى من أمور عالقة هناك خطوات حثيثة اتخذت من قيادة كلا البلدين جسدت مفاهيم الأخوة والجيرة".

 

وأضاف العتيبي "نتطلع إلى تعزيز الدعم من خلال استثمار الفرص الواعدة بما يسمو بعلاقاتنا ويرتقي بها إلى مستوى الطموح ويحقق للبلدين وشعبيهما التقدم والازدهار".

 

وأشاد بالتعهد والالتزام الذي يظهره العراق في الوفاء بالتزاماته الدولية المتبقية التي نصت عليها قرارات مجلس الأمن ذات الصلة تجاه دولة الكويت على النحو المطلوب.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا