متحف طنطا يقرر دخول فئات بالمجان وأخرى بتخفيض 50% (تعرف عليها)

متحف طنطا
متحف طنطا
أعلنت إدارة متحف طنطا، الفئات التي سيتاح لها الدخول مجانًا أو بتذاكر مخفضة حيث قررت إدارة المتحف أن أبناء الشهداء وأسرهم دخولهم للمتحف بالمجان، كما قررت عمل تخفيض 50% من قيمة التذكر للطلاب بجميع المراحل سواء الإبتدائية أو الإعدادية أو الثانوية أو مرحلة التعليم الجامعي أو التعليم الفني.

ومتحف طنطا سيفتح أبوابه غدًا السبت أمام الجمهور حيث سيتوجه وزير الآثار الدكتور خالد العناني صباحًا لافتتاح المتحف وإعلان انطلاق مسيرته التثقيفية التوعوية لأهالي الغربية بعد أن ظل مغلقًا لمدة 19 عام متتالية، وأهم ما يميزه هو فاترينة عرض خاصة يقدمها لزائريه، بمجموعة من القطع الأثرية التي تعبر وتنقل فكرة التواصل الحضاري والثقافي للمجتمع المصري، وموضوعها الموالد وأولياء الله الصالحين.

وقالت صلاح رئيسة قطاع المتاحف بوزارة الآثار، إن فاترينة "الموالد وأولياء الله الصالحين" سيعرض بداخلها تمثال للمهندس أيمحوتب، وأيقونة للسيده العذراء، وتمثال للمعبود أوزوريس، كما سوف تشرح المادة العلمية الملحقة بالعرض المتحفي لها تاريخ الموالد والاحتفال بأولياء الله الصالحين، ومنها الموالد في العصر المصري القديم مثل عيد الأوبت ومولد سيدي أبو الحجاج الأقصري، ومولد شيخ العرب السيد بمدينه طنطا، وأيضًا مولد السيدة العذراء والسيد البدوي.

وأكدت أن هذه الفاترنية تُعد بمثابة أيقونة لأهم ما يميز كل محافظة بهدف الحفاظ علي التراث الثقافي لها وتعريف الجمهور بتراثها الثقافي، وقالت، إن هذا التقليد يؤكد على أن التراث الثقافي الملموس والغير الملوس بدأ من آلاف السنين ومستمر حتي الوقت الحالي، كما يرجع هذا التقليد لعصور مصر الفرعونية ليمنح الألوهيه والتقديس لبعض الشخصيات واعتباره ولي من الأولياء.

ووزارة الآثار كانت قد أعلنت أن أعمال التطوير الإنشائي وإعادة العرض المتحفي لمتحف طنطا القومي بمحافظة الغربية انتهت وسيتم افتتاحه ضمن خطة الوزارة لتطوير وافتتاح المتاحف المغلقة في جميع أنحاء الجمهورية، وكانت الوزارة قد بدأت مشروع تطوير وترميم متحف طنطا القومي بمحافظة الغربية، وذلك ضمن خطتها لتطوير وترميم المتاحف والمواقع الأثرية، حيث أنه المتحف الأثري الوحيد الموجود في المحافظة، ويضم 8579 قطعة أثرية من مختلف العصور، والتي تتنوع بين العصور المصرية القديمة والرومانية واليونانية، وهو مغلق منذ عام 2000.

وأعمال التطوير شملت ترميم مبنى المتحف ومعالجته إنشائيًا، ووضع فتارين عرض جديدة، كما قامت لجنة سيناريو العرض المتحفي بتغير سيناريو العرض الخاص به، كما تضمنت وضع سيناريو للعرض المتحفي بشكل جديد، وذلك لإبراز القطع الأثرية الموجودة به سابقًا بأفضل شكل، والتي تعبر عن عصور تاريخة مختلفة.

وينقسم سيناريو العرض المتحفي به إلي قسمين؛ القسم الأول يضم الاكتشافات الأثرية للحفائر التي تمت بمحافظة الغربية، والقسم الثاني يضم القطع التي ترمز للحياة اليومية والبعث والخلود.

ومبني المتحف يتكون من خمسة طوابق، خصص الطابق الأول للخدمات، والطابق الثاني والثالث لعرض مختلف القطع الأثرية، والطابق الرابع مخصص للمكاتب الإدارية الخاصة بموظفي المتحف، أما الطابق الخامس فيه قاعة للمحاضرات والمؤتمرات.

وأشارت إلى أن المتحف سيمثل قبلة سياحية لمواطنى محافظات الدلتا لاحتوائه على مجموعة من القطع الأثرية التي تؤرخ تاريخ وحضارة الدلتا عبر جميع العصور.

والجدير بالذكر أن الدكتور خالد العناني أنهى جولة تفقدية له صباح اليوم في متحف مدينة الغردقة والذي يعتبر أول متحف يتم إنشاؤه بالشراكة بين وزارة الآثار والقطاع الخاص، حيث وجه وزير الآثار بسرعة الانتهاء من المتحف تمهيدًا لافتتاحه نهايات عام 2019.

وأكد الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار أن متحف الغردقة كمبنى وفتارين ووسائل أمن وتجهيزات سيتحملها القطاع الخاص، أما الإدارة الكاملة والإشراف الحراسة فمسؤولية وزارة الآثار، والتأمين بالتعاون مع شرطة السياحة والآثار كما هو المعتاد في باق متاحف الجمهورية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا