مسئولون إسرائيليون يصفون تصريحات ترامب بالبائسة والخطيرة

بوابة الفجر
Advertisements
حالة من الغضب،انتابت الاوساط السياسية الإسرائيلية، بعد تصريحات الرئيس الأمريكى "دونالد ترامب" الاخيرة التى أتهم فيها اليهود الذين يدلون بأصواتهم للحزب الديمقراطى المنافس له، بالجهل والخيانة.

وبالأمس فى ساعة متأخرة من الليل، اتصل الرئيس الإسرائيلى "روبى ريفلين" برئيسة مجلس النواب الأمريكى "نانسى بلوسى"، وقال لها إن العلاقة بين اسرائيل والولايات المتحدة،هى علاقة شعوب،تستنتد على علاقات تاريخية وصداقة عميقة وقوية وقيم مشتركة،وغير نابعة من ارتباط بحزب او بأخر.

وذكر "ريفلين" المسئولة الأمريكية،بحديث الرئيس الامريكى الأسبق "جون كينيدى " الذى قال "ان صداقتنا بإسرائيل ليست أمرًا له علاقة بأحزاب فهى التزام قومى".

وتسببت تصريحات الرئيس الامريكى فى موجة غضب شديدة بين أعضاء الاحزاب الكبرى،وخاصة بين احزاب، يسار المركز، حيث صرح عضو حزب "ازرق ابيض" يوعاز هندل،" الرئيس الامريكى يدعم ويقدم المساعدات لإسرائيل بالفعل وعلينا تقديم الشكر له ولكن حاليًا لا يمكننا قبول تصريحات بائسة وخطيرة بهذا الشكل".

وقالت عضوة الكنيست عن حزب "المعسكر الديمقراطى ""تامار زندبرج" أن بث الشك فى ولاء بعض الأقليات تعكس صورة من صور معاداة السامية التى عانى منها اليهود لأجيال طويلة وهى اليوم التى توحد التحالف المضاد لليبرالية المشارك فيه كل من نتنياهو وترامب وعدد كبير من زعماء العالم".