Advertisements
Advertisements
Advertisements

المسرحيون يكشفون أحوال المسرح المصري وإنجازاته في ندوة بالقومي للمسرح

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
دائما كان النقاش والرأي و الرأي الآخر هو الأساس في تشكيل وعي و فكر المجتمعات والمهرجان القومي للمسرح المصري برئاسة النجم أحمد عبد العزيز في دورته الـ 12.

يخصص برنامجا للندوات يناقش قضايا مسرحية مهمة وخلال الندوة الأولي ناقش عدد من المتخصصين في المسرح دفتر احوال المسرح المصري موسم ( 2018 / 2019 ) وأدار الندوة الناقد المسرحي الكبير أحمد خميس بحضور لجنة تنظيم الندوات التي يشرف عليها الدكتور أحمد عامر وجلس علي المنصة للتحاور المخرج عادل حسان مدير إدارة المسرح بالهيئة العامة لقصور الثقافة ليتحدث عن استراتيجية النهوض بمسرح الاقاليم والاستاذ عاطف العجمي مدير عام الانشطة الثقافية والفنية بوزارة التربية والتعليم ليتحدث عن مشكلات المسرح المدرسي والدكتور تامر عبد المنعم راضي مستشار جامعة عين شمس للانشطة الطلابة والمدن الجامعية ليتحدث عن إنجازات وتحديات المسرح الجامعي والاستاذة اميرة شوقي صاحبة مشروع الفن حياة الخاص بمسرح ذوي الاحتياجات الخاصة في مصر لتتحدث عن مسرح ذوي الاحتياجات الخاصة .

بدأ الناقد احمد خميس الندوة باستعراض الموسم وأهم المسرحيات والانجازات التي تمت في كل قطاعات المسرح المصري وقال انه يأتي في مقدمتها إنشاء فرق حكومية جديدة مثل (الشمس ومسرح المواجهة) في البيت الفني للمسرح وإعادة الحياة لبعض المشاريع المهملة في الهيئة العامة لقصور الثقافة مثل (التجارب الخاصة) إلي جانب التنوع الذي ظهر في عروض القطاع الخاص وجهات إنتاجها المختلفة .

ترك خميس الكلمة للمخرج عادل حسان ليتحدث عن مسرح الأقاليم قائلا : لم نعمل بمعزل عن توجه الدولة في استراتيجية 2030 للثقافة والفنون، فمسرح الأقاليم والهيئة العامة لقصور الثقافة في النهاية هو مسرح للدولة وقد استكملنا ما كان يسير عليه من هم قبلنا فما هو مكتوب ومقرر في هذه الاستراتيجية هو ما يريده وطالب به الكثير من المسرحيين والفنانين من أساتذتنا على مدار سنوات عملهم الفني، لذا كان من الطبيعي أن نبدأ العمل بها على الفور.

واضاف حسان : ومن أهم ما حدث في هذا الإطار هو تكسير الفوارق الطبقية بين المسارح الفنية، بحيث يصبح الحاكم في ميزانيات العروض هو احتياجات العرض الفني وليس احتياج قصر الثقافة المقدم للعرض، وهذا ما جعل عدد العروض تصل لـ 500 عرض هذا العام.

وأضاف ايضا : ان من اهم التجارب النوعية التي تم إنشائها هو مسرح الشمس ومسرح المواجهة الذي يعمل من خلال مجموعة من الشباب الذين تحمسوا للمسرح وبدأوا العمل عليه بتفكيرهم الخاص ولكن من خلال قصور الثقافة الذي خلق مجموعة كبيرة من المواهب الفنية وحتى من بين ذوي القدارات الخاصة.

وعن إنجازات وتحديات المسرح الجامعي، تحدث الدكتور تامر عبد المنعم راضي أستاذ ورئيس قسم الاقتصاد في جامعة عين شمس ومستشار الجامعة للأنشطة الطلابية والجامعية والذي تحدث عن أهمية استمرار النشاط المسرحي والفني الجامعي طوال العام وليس في وقت الدراسة فقط، حرصاً على ثقل المواهب الفنية التي تؤهلها للمشاركة في المهرجانات الجامعية في كل دول العالم، وهو ما حدث بالفعل في الفترة الأخيرة فأصبحت العروض الجامعية التي تخرج للمنافسة في المهرجانات تحصل على الجوائز الأولى.

وأضاف : أنه للمزيد من النجاح بدأنا في تطوير المسارح الجامعية والتي ستساهم بلا شك في مزيد من التطوير للعروض المسرحية والفنية المقدمة.

كما تحدث عاطف العجمي عن مشكلات المسرح المدرسي، الذي أكد أنه يتعرض للكثير من المشكلات المادية رغم امتلاكنا للعديد من المواهب في المديريات المختلفة أما المشكلة الثانية التي تصادف المسرح المدرسي فهي عدم تخصيص درجات للطالب يكافئ بها علي نشاطه المسرحي وعدم وجود اخصائيين للمسرح في المديريات المختلفة في الجمهورية، هذا الى جانب اللامركزية في المديريات التي تعطل المشروعات والنشاطات المسرحية والفنية.

بينما تحدثت أميرة شوقي عن مسرح ذوي القدرات الخاصة و أكدت بأنه لم يولد من قبيل الصدفة ولكنه بعد الكثير من التجارب وإنشاء مشروع ورش " الفن حياة" أبرز العديد من المواهب في المجالات الفنية المختلفة، هذا إلى جانب مشروع مسرح "الشمس" الذي أضاف لمسرح ذوي القدرات الخاصة الكثير كما تعرضت لنشأة فنون ذوى القدرات الخاصة (بين تجارب ومحاولات ونشأة حقيقية) وفنون ذوى القدرات الخاصة بين الواقع والأمل ومساحة ذوى القدرات الخاصة على خريطه المسرح الأن وأين ذوى القدرات فى الأقاليم والخريطة الحدودية والعشوائية من خريطه الثقافة مقارنة بالقاهرة وطالب بوجود ذوى القدرات الخاصة في نقابة المهن التمثيلية. 

حضر الندوة مدير المهرجان ورئيس البيت الفني للمسرح الفنان اسماعيل مختار وأعضاء اللجنة العليا المخرج أحمد السيد والناقدة رنا عبد القوي والفنانة فاطمة محمد علي والفنانة عزة لبيب والناقد باسم صادق عضو لجنة الاختيار والمشاهدة والدكتور سيد علي إسماعيل استاذ المسرح العربي بقسم اللغة العربية بكلية الاداب جامعة حلوان واعضاء لجنة تنظيم ندوات المهرجان القومي للمسرح المصري الدكتورة هبة سامي والدكتورة مي موسي ومارجريت مجدي ويارا سعيد وشهدت الندوة حضور مكثف وكبير من الجمهور ومن النقاد والمتخصصين في المسرح .

Advertisements