Advertisements
Advertisements
Advertisements

السفارة الروسية: كوريا الشمالية تفرج عن قارب صيد روسي محتجز

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
قالت السفارة الروسية في كوريا الشمالية اليوم الاحد أن كوريا الشمالية أطلقت سفينة صيد روسية احتجزت بعد اتهامها بانتهاك لوائح الدخول في حادث أثار تحذير روسيا من تجميد المحادثات بشأن التعاون في مجال مصايد الأسماك.

واحتجزت كوريا الشمالية 15 من أفراد الطاقم الروسي والكوري الجنوبي في قارب الصيد يوم 17 يوليو لمخالفتهم قواعد الدخول، حسب السفارة. وقالت روسيا إن القارب لم ينتهك أي قانون.

وقالت السفارة في موقع فيسبوك إنه تم إطلاق سراح الرجلين الكوريين الجنوبيين.

وكانت وكالة أنباء ريا الروسية أشارت في وقت سابق إلى وكالة مصائد الأسماك الروسية "روسريبولوفستفو" قولها أن بيانات الشحن أظهرت أن تصرف كوريا الشمالية غير قانوني وأن قارب الصيد لم يدخل مياهه.

وقالت روسيا لن تعقد أي محادثات بشأن التعاون في مجال مصايد الأسماك مع كوريا الشمالية- التي تغطي حصص الصيد لصياد كوريا الشمالية في أقصى شرق روسيا - حتى يتم حل الأمر بشكل مرضِ.

وأكدت وزارة الوحدة الكورية الجنوبية، التي تتعامل مع كوريا الشمالية، إطلاق سراح القارب والكوريين الجنوبيين.

وقالت الوزارة إنها تعتبر الإفراج إيجابيًا من الناحية الإنسانية.

وقالت الوزارة في بيان أن السفينة الروسية وصلت إلى ميناء كوري جنوبي بعد ظهر اليوم الأحد.

Advertisements