Advertisements
Advertisements
Advertisements

علاج الكوابيس المستمرة بالقرآن الكريم

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، إن المشايخ كانوا ينصحونهم بقراءة الأربع آيات الأخيرة من سورة الكهف، أي خواتيم سورة الكهف، كل يوم قبل النوم، للتخلص من الكوابيس المزعجة طوال الليل.

وأكد جمعة، خلال برنامج "والله أعلم" عبر قناة Cbc الفضائية، أن هذه طريقة ناجحة ومجربة في التخلص من الكوابيس.

وهي الآيات من (107 : 110 ):
"إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلًا، خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلًا، قُلْ لَوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَنْ تَنْفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا، قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ يُوحَىٰ إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ ۖ فَمَنْ كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا".
Advertisements