ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements
Advertisements

"بيع الطائرة والقصر الرئاسي".. ماذا فعل الرئيس المكسيكي لمساعدة الفقراء؟

الإثنين 24/يونيو/2019 - 01:21 م
بيع الطائرة والقصر الرئاسي.. ماذا فعل الرئيس المكسيكي لمساعدة الفقراء؟
Advertisements
ياسمين مبروك
 
Advertisements
يضع الرئيس المكسيكي أندريس مانويل، مساعدة الفقراء نصب عينيه، منذ انتصاره الساحق في الانتخابات الرئاسية، حيث باع الطائرة الرئاسية وتنازل عن قرابة الـ 60% من راتبه لصالح الفقراء، فضلًا عن بيع المنتجع الرئاسي.

بيع منتجع رئاسي
أعلن الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، أنه يعتزم بيع مقر رئاسي في جزيرة "كوزوميل" بولاية "كوينتانا رو" لمساعدة فقراء الولاية .

وقال الرئيس المكسيكي - حسبما أفادت قناة (روسيا اليوم) الإخبارية اليوم الاثنين، " سأدرس كل شىء مرتبط بالمقر الرئاسي الذي يشكل منتجعا لراحتي في كوزوميل، لأنه سيتم بيعه وستذهب الأموال إلى احتياجات "كوينتانا رو" الفقيرة".

بيع عقارات أباطرة المخدرات
لم يكن عرض المنتجع الرئاسي، للبيع، الموقف الأول من نوعه للرئيس المكسيكي، بل سبقه، عقد مزاد علني لبيع العقارات الفاخرة التي صادرتها السلطات من أباطرة تجارة المخدرات في مدينة مكسيكو سيتي.

وعرضت منازل تضم أحواض سباحة وأنفاق الهروب للبيع، إضافة إلى الشقة التي ُقتل فيها أحد أباطرة تجارة المخدرات.

ووفقًا لإدارة الممتلكات والعقارات التابعة لوزارة المالية في هذه الدولة الأمريكية اللاتينية، فقد تم بيع تسعة من مساكن بارونات المخدرات الـ27، وحصلت الحكومة على 56.6 مليون بيزو ( أي حوالى 3 ملايين دولار).

بيع الطائرة الرئاسية
وسبقها، قام الرئيس المكسيكي، ببيع الطائرة الرئاسية المكسيكية، ووعد بعدم الإقامة في القصر الرئاسي، وبدلاً من ذلك فتحه للجمهور كمركز ثقافي.

التنازل عن 60% من راتبه
كما قال إنه سيحصل على 40% من راتبه الرئاسي فقط، وفي تحرك استثنائي، أعلن عزمه الترويج لاستفتاء جديد خلال رئاسته، مضيفًا أنه لن "يسعى أبدًا لإعادة انتخابه".

Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
ads
Advertisements
Advertisements
هل شاركت فى مبادرة 100 مليون صحة؟