Advertisements
Advertisements
Advertisements

تراجع جماعي بالبورصات الخليجية بنهاية التعاملات بعد الهجوم على ناقلتين

Advertisements
البورصة السعودية
البورصة السعودية
Advertisements
تراجع جماعى أصاب البورصات الخليجية  بفعل هجمات على ناقلات نفطية في خليج عمان، وهبطت البورصة السعودية بعد خمس جلسات متتالية من الارتفاع.

وقالت شركات شحن بحري إن ناقلتي نفط تعرضتا لهجمات في خليج عمان اليوم لتشتعل النيران في إحداهما وتتقاذفهما الأمواج، مما دفع أسعار النفط للصعود نحو أربعة بالمئة، بفعل القلق إزاء الإمدادات من الشرق الأوسط.

وهجمات يوم الخميس هي ثاني هجمات من نوعها خلال شهر بالقرب من مضيق هرمز، وهو ممر مائي استراتيجي رئيسي لإمدادات النفط العالمية.

وسبق أن ألقت الإمارات العربية المتحدة والسعودية باللوم على إيران في هجمات بألغام لاصقة على أربع ناقلات قبالة ساحل الإمارات في مايو أيار، وهو ما تنفيه طهران.

وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.6 بالمئة، مع تراجع عشرة أسهم في مقابل كل سهم مرتفع. وهبط سهم مصرف الراجحي 1.9 بالمئة والشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 2.2 بالمئة.

وما زال المؤشر مرتفعا أكثر من 14 بالمئة منذ بداية العام، متفوقا على أسواق الأسهم الرئيسية الأخرى في الخليج، في موجة صعود بقيادة المستثمرين الأجانب.

وهبط مؤشر سوق دبي 1.2 بالمئة، مع تراجع سهم إعمار العقارية 1.5 بالمئة، في حين انخفض سهم بنك دبي الإسلامي 1.4 بالمئة.

وتراجع مؤشر بورصة قطر واحدا بالمئة تحت ضغط هبوط سهم مصرف الريان 2.4 بالمئة وسهم قطر للوقود 1.9 بالمئة.

وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5 بالمئة مع هبوط سهم بنك أبوظبي التجاري 2.4 بالمئة وتراجع سهم الدار العقارية 3.7 بالمئة.
Advertisements