Advertisements

دبلوماسي سابق: مكافحة الفساد على المستوى الأفريقي مصلحة لمصر قبل أفريقيا

بوابة الفجر
قال السفير علي الحفني، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال المنتدى الأفريقي الأول لمكافحة الفساد أكدت أن هذا المنتدي سيكون الدورة الأولى له، وهذا يعني أنه سيكون هناك دورات أخرى له، وغير مرتبط برئاسة مصر للاتحاد الأفريقي.

وأضاف "الحفني"، خلال مداخلة هاتفية على فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الأربعاء، أن مكافحة الفساد على لمستوى الأفريقي مصلحة مصرية قبل أن تكون أفريقية، مشيرًا إلى أن دخول اتفاقية التجارة الحرة حيز النفاذ يعني أنه سيكون هناك مزيد من علاقات التعاون بين رجال الأعمال المصريين وأشقاءهم في أفريقيا.

وتابع، أن ملف مكافحة الفساد كبير جدًا ومتشعب، ومن الصعب أن يتم التطرق لمكافحة الفساد بمنتدى حتى لو استمر ليومين، لكن بدء مكافحة الفساد من مصر، واستضافة مصر للمنتدى الأول لمكافحة الفساد شيء جيد جدًا.

هذا وتستضيف مدينة السلام «شرم الشيخ»، المنتدى الأفريقي لمكافحة الفساد، والذي بدأت فعالياته اليوم الأربعاء 12 يونيو، ولمدة يومين، تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، والذي تنظمه هيئة الرقابة الإدارية، ويشارك في تنظيمه عدد من الوزارات والجهات والهيئات الرقابية. 

ويشارك في المنتدى وزراء العدل والداخلية ورؤساء أجهزة الرقابة الإدارية ومكافحة الفساد والكسب غير المشرع والمركزي للمحاسبات بالدول الأفريقية، و200 مسئول رفيع المستوى.

ويأتي المنتدى بمبادرة مصرية تعكس الاستعداد المصري للتعاون ونقل الخبرات لأشقائها الأفارقة في هذا المجال الذي حققت مصر فيه إنجازات ملموسة.