الفائز بالمركز الثاني في مسابقة ليلة القدر: "كان نفسي أطلب من الرئيس السيسي إن أحج"

الرئيس السيسي في احتفالية الأوقاف
الرئيس السيسي في احتفالية الأوقاف
Advertisements
قال الشيخ عبد العزيز شعبان، الفائز بالمركز الثاني في مسابقة القرآن بليلة القدر، إنه حصل على ليسانس كلية أصول الدين، ويقرآ القرآن بكافة القراءات، مشيرًا إلى أن مسابقة القرآن بليلة القدر هي مسابقة في حفظ القرآن الكريم، وقراءته بصوت عذب.

وتابع "شعبان"، خلال حواره ببرنامج "مصر النهاردة"، المذاع على الفضائية "الأولى" إنه بدأ في حفظ القرآن الكريم في سن الخامسة، وانتهى من حفظه في سن الـ12 عامًا، لافتَا إلى أن والده له فضل كبير في حفظه للقرآن الكريم، رغم أنه مزارع بسيط ولا يحفظ القرآن الكريم، معقبًا: "كان يمسك المصحف ويقرأ القرآن، وأقرأ خلفه".

ولفت إلى أن أثناء تكريمه قام بتسليم على الرئيس عبد الفتاح السيسي، ولم يكلمه في شيء لضيق الوقت، ولكن كان له طلب لم يذكره، معقبًا: "كان نفسي أطلب من الرئيس إني أحج بيت الله الحرام"

وكرم الرئيس السيسى، 17 فائزا بالمسابقة العالمية الـ27 لحفظ القرآن الكريم، منهم 7 أفارقة ضمن 10 أجانب يتسلمون جوائزهم فى حضور 500 مدعو و5 محكمين دوليين أجانب و6 محكمين دوليين من مصر.

من جانبها أعلنت وزارة الأوقاف أنها خصصت ما يزيد على مليون ومائتى ألف جنيه جوائز مسابقات القرآن الكريم لهذا العام، تشجيعًا على حفظ وفهم القرآن الكريم بمسابقة الأوقاف الدولية الـ26، ويمنحهم الرئيس الجوائز التالية.