على من تجب زكاة الفطر والوقت المناسب لإخراجها

بوابة الفجر
Advertisements
Advertisements
نوضح لكم الفرق ما بين زكاة الفطر وزكاة المال وكذلك على من تجب زكاة الفطر

على من تجب زكاة الفطر
زكاة الفطر هي مقدار بسيط من الحبوب قد حددها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم بمقدار صاع من الحبوب أي ما يمثل تقريبا 2.5 كيلو جرام من الحبوب شائعة الاستخدام في كل بلدة، وتجب زكاة الفطر على الأشخاص وليست على الأموال، أي إذا كان عدد أفراد الأسرة هم أربعة أفراد وجب على الأب أو عائل الأسرة أن يخرج زكاة الفطر بما يوازي 10 كيلو جرامات من الحبوب مثل الأرز أو القمح أو الشعير.

على من تجب زكاة الفطر
تجب زكاة الفطر على كل شخص يمتلك قوت يومه هو وأسرته ولديه ما يزيد، كما تجب على كافة أفراد الأسرة بما فيها الأطفال الصغار حتى ولو لم يصوموا، فهي زكاة لتطهير الأرواح وكافة الأفراد في المنزل، وقد أفتى بعض العلماء في أنه من المستحب إخراج زكاة الفطر عن الجنين في بطن أمه والبالغ 40 يوماً حيث تكون قد دبت فيه الروح، ولكنها غير واجبة.

موعد إخراج زكاة الفطر
يتم إخراج زكاة الفطر طوال شهر رمضان المبارك وحتى قبل موعد صلاة عيد الفطر، أما بعد موعد صلاة عيد الفطر فتسمى صدقة وليست زكاة.

حكم زكاة الفطر
زكاة الفطر واجبة على كل مسلم ومسلمة، أياً كان عمره وحالته الصحية، ويتولى إخراج الزكاة رب الأسرة، والذي يخرج عن زوجته وأبنائه ومن يعول، وإن لم يوجد أب فالمسؤول عن الأسرة هو من يتولى إخراج الزكاة عنها.

لمن تُعطى الزكاة؟
هناك ثمانية فئات أو جهات نخرج إليها الزكاة، سواء زكاة الفطر أو زكاة المال وهم:

للفقراء.
المساكين.
العاملين عليها “أي الذين يعملون على جمع المال من صدقات أو زكاة”.
المؤلف قلوبهم “من يدخلون في الإسلام دون أن تؤمن قلوبهم، كان الرسول صلى الله عليه وسلم يعطيهم الزكاة ليحببهم في الإسلام”.
في الرقاب “من أجل العتق”.
الغارمين “من سُجنوا لعدم قدراتهم على سداد الديون”.
في سبيل الله.
ابن السبيل” المسافر الذي فقد ماله”.
Advertisements