ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements

أثري يكشف سر "البصل ووضعه تحت الوسائد" في شم النسيم

الإثنين 29/أبريل/2019 - 01:02 م
Advertisements
أثري يكشف سر البصل ووضعه تحت الوسائد في شم النسيم
القدماء المصريون
Advertisements
حسام زيدان
 
Advertisements


قال الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمى بمناطق آثار جنوب سيناء، والخبير الأثري المعروف، إن حكاية البصل وشم النسيم مرتبط بأسطورة انتشرت في مصر منذ أواسط الأسرة السادسة.

وأوضح ريحان في تصريحات خاصة لبوابة الفجر الإلكترونية، أنه ورد بإحدى  أساطير منف القديمة أن أحد ملوك قدماء المصريين القدماء، كان له طفل وحيد وكان محبوبًا من الشعب، وأصيب الطفل بمرض غامض أقعده عن الحركة، وعجز الأطباء والكهنة عن علاجه، ولازم الفراش عدة سنوات.

وأكمل ريحان أن الملك استدعى لعلاج الطفل  الكاهن الأكبر لمعبد آمون فنسب مرضه إلى وجود أرواح شريرة تسيطر عليه وتشل حركته بفعل السحر
وأمر الكاهن بوضع ثمرة ناضجة من ثمار البصل تحت رأس الطفل فى فراشه عند غروب الشمس بعد أن قرأ عليها بعض التعاويذ ثم شقها عند شروق الشمس ووضعها فوق أنفه ليستنشق عصيرها.


وأضاف ريحان أن الرواية تتابع قائلة إن الكاهن طلب من أهل الطفل تعليق حزم من أعواد البصل الطازج فوق السرير وعلى أبواب الغرفة وبوابات القصر لطرد الأرواح الشريرة، وحدثت المعجزة وشفي الطفل وأقام الملك الأفراح في القصر لأطفال المدينة، ولما حل عيد شم النسيم بعد أفراح القصر بعدة أيام قام الملك وعائلته وكبار رجال الدولة بمشاركة الناس فى العيد وتعليق حزم البصل على أبواب دورهم. 
Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
ads
Advertisements
هل تتوقع انخفاض سعر الدولار الفترة المقبلة ؟
ads
دوري كأس الأمير محمد بن سلمان
العدالة
-
x
17:20
-
أبها
الفيحاء
-
x
17:35
-
الوحدة
النصر
-
x
19:20
-
الحزم
السوبر المصري
الأهلي
-
x
20:00
-
الزمالك