Advertisements

"الفيصل ": رالي داكار 2020 قصة تلاقي أعظم سباقات الأرض مع أكثر الرؤى طموحًا 2030

بوابة الفجر
وصف رئيس الهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي آل الفيصل، استضافة السعودية لرالي داكار 2020 بقصة تلاقي أعظم سباقات الأرض مع أكثر الرؤى طموحًا

– رؤية المملكة 2030 – ليكتبا معًا تعريفًا جديدًا للمغامرة.

وقال الفيصل خلال الكلمة التي ألقاها مساء اليوم في المؤتمر الصحفي الخاص برالي داكار: " أهلاً بـ داكار2020_السعوديّة.. وأهلاً بكم وبالعالم في مملكة الخير والعزم والمستقبل".
ومن خلال هذه الشراكة التي تمتد لـ10 سنوات، نريد للعالم أن يرى صحراء المملكة الخلّابة التي تنتظر سرد روايات المغامرة، وأن يتعرّف أكثر على شعب المملكة الطيّب والمضياف الذي يتطلّع لاستقبال العالم.

واستطرد رئيس مجلس إدارة الهيئة: السعوديّة ورالي داكار يجتمعان معًا ليكتبا فصلاً جديدًا من الإنجازات في عالم رياضة السباقات، فصل صفحاته يملؤها التحدّي لاكتشاف عالم جديد، وكلماته تشكّل قصص التواصل بين المملكة وشعبها الطيّب مع العالم أجمع .

وأشار رئيس مجلس إدارة الهيئة إلى أن الرياضة في المملكة العربية السعودية تاريخ حافل ومنجز متواصل، وأضحت رياضتنا تتسم بالعزم والطموح والرغبة الدائمة في الانتصار والفوز، وذلك نظير الدعم غير المسبوق من قبل الحكومة الرشيدة.