Advertisements
Advertisements
Advertisements

ماليزيا ترغب في العودة لخريطة فورمولا 1

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
قال رازلان رازالي رئيس حلبة سيبانج، إن رئيس وزراء ماليزيا يريد عودة سباق بطولة العالم فورمولا 1 للسيارات إلى البلاد، لكن لا توجد مفاوضات مع مالكي الرياضة.

وتم استبعاد جائزة ماليزيا في 2017 وقال رازالي وقتها إن الأمور المالية لم تكن مجدية وإن ماليزيا لن تستمر حتى لو حصلت على حق إقامة السباق مجانا.

وأبلغ رازالي رويترز على هامش زيارة إلى لندن، مشيرا إلى عدم تغير الوضع حتى 2022 "في الوقت الحالي لسنا في موقف لاستعادة السباق".

كما أنه لا توجد أي ضمانات برغبة فورمولا 1 في إقامة سباق في ماليزيا.

وأضاف "نعم رئيس الوزراء أدلى بعدة تصريحات، إنه يأمل في عودة السباق في يوم ما لكني لست هنا للحديث مع ليبرتي ميديا (مالكة الحقوق التجارية)...".

وقال مهاتير محمد رئيس وزراء ماليزيا الأسبوع الماضي إنه يتمنى عودة السباق إلى بلاده.

ونقلت صحيفة ستار عن مهاتير قوله "الرغبة في جائزة كبرى ما زالت كبيرة ونريد عودتها إلى هنا لأنها تسببت في دخول العديد من الماليزيين إلى صناعة السيارات".

وأوضح رازالي أنه تقابل مع مهاتير في مناسبة اجتماعية الأسبوع الماضي وشرح له العقبات.

وأضاف الرئيس التنفيذي "قلت له حسنا، نحن ما زلنا عند موقفنا بالابتعاد لخمس سنوات، تنفيذ الأمر في العام المقبل ليس سهلا، نحن بحاجة إلى بعض الأفكار والدراسات، نحن بحاجة لمعرفة أين (الرياضة) الآن ومدى الاهتمام بها وفوق كل ذلك ما هي التكاليف".



وتابع "إجابته كانت حسنا هذا جيد، وسائل الإعلام تواصل سؤالي عن الأمر وقلت إنها ستعود في يوم ما".

وتواجه فورمولا 1 تغييرات كبيرة بدءا من 2021 وتسعى ليبرتي إلى جعل المنافسة أكثر تساويا والسباقات أكثر إثارة.

وتستضيف سيبانج بطولة العالم للدراجات النارية بالإضافة إلى اختبارات مع قبل بداية الموسم وأوضح رازالي أن العقد سينتهي في 2021 لكن سيتم تجديده بشكل مؤكد.

وقال "حضر 105 آلاف سباق الفئة الأولى في العام الماضي من بينهم 85% من المقيمين في البلاد. الاهتمام ببطولة الدراجات النارية جنوني".

وتشهد سيبانج إقامة سباق في بطولة العالم للتحمل للدراجات النارية وبطولة العالم للسيارات السياحية لأول مرة في ديسمبر كانون الأول المقبل.

Advertisements