الاستقالات تتوالى.. غليان داخل حزب المحافظين بسبب الرأي الأوحد لـ"قرطام"

بوابة الفجر
Advertisements

شهد حزب المحافظين استقالات جماعية، وهو ما سبب حالة من ضبابية المشهد وعدم الاستقرار الداخلي للحزب الذى يترأسه المهندس أكمل قرطام، عضو مجلس النواب، بسبب الانفراد بالرأي وتهميش الآخريين .

 

ويستمر مسلسل الاستقالات الجماعية في حزب "المحافظين" حيث أعلنت أمانة حزب المحافظين بالسيدة زينب، بالإجماع منذ قليل، استقالتها من حزب المحافظين وسحب توقيعاتهم على استمارات العضوية المقدمة للأمانة العامة.

 

وأعلنت الأمانة في استقالتها المسببة اعتراضها علي الانحراف الذي أصاب الحزب، وعدم اشراك أعضاء الجمعية العمومية للحزب في أي قرارات مصيرية أو جزائية والانفراد بالرأي وتهميش الاخريين علي حد تعبيرهم .

 

وقد شملت قائمة الاستقالات عشرين شخصًا من أمانة الحزب بالسيدة زينب وهم طه أبو الفضل أمين القسم، وأحمد ناصرالأمين المساعد، ومحمد محسن رئيس لجنة التنظيم، وإسلام طارق لجنة الشئون المالية والإدارية، محمد طايع لجنة العلاقات العامة، أشرف طه لجنة التعليم، ومروان كامل المجالس المحلية ، وأحمد عبد الله لجنة الشباب.

 

وتتضمنت الاستقالات أيضًا محمد نبيل لجنة الإعلام، وهادي محمد لجنة الاتصال السياسي، وعلاء المصري لجنة الاتصال الجماهيري، شريف خليل لجنة الطاقة، أحمد يوسف لجنة شئون العضوية، سميرة العسال لجنة المرأة، محمد مراد لجنة العمال، طارق عبد الجواد لجنة التضامن الاجتماعي، سيد عبده لجنة التثقيف، محمد عبد المنعم لجنة المهنيين، محمد زينهم لجنة الثقافة، محمد حسن لجنة الشئون القانونية .

 

مكتب كفر الشيخ

 

لم تكن الاستقالة الجماعية التي أعلنتها أمانة الحزب بالسيدة زينب الأولى من نوعها، فقد سبقها استقالة جماعية من أعضاء هيئة مكتب حزب المحافظين بمحافظة كفر الشيخ في 21 فبراير الماضي، اعتراضاً على الممارسات الأخيرة للمجلس الرئاسي للحزب، تجاه التعديلات الدستورية المقترحة.

 

استقال 21 قياديًا بأمانة المحافظة، قرروا الإستقالة لرفضهم الممارسات الأخيرة للمجلس الرئاسي للحزب، تجاه التعديلات الدستورية المقترحة.

 

مكتب أسيوط والدقهلية

 

كما أعلن قيادات أمانة حزب المحافظين في أسيوط الاستقالة من أمانة الحزب علي رأسهم صلاح السيد أمين الحزب بأسيوط وذلك بسبب رفضهم لموقف رئيس الحزب المهندس أكمل قرطام الرافض للتعديلات الدستورية المقترحة .

 

كما أعلنت مجموعة من قيادات حزب المحافظين بالدقهلية، استقالتها من الحزب وذلك احتجاجًا على موقف رئيس الحزب الرافض للتعديلات الدستورية، ورؤية الحزب الأخيرة في الأمور السياسية .

 

قد عللوا استقالاتهم " ايمانًا بالدور الذي تلعبه الأحزاب السياسية في تشكيل وجدان وتوجهات الشارع المصري، ولأننا لاحظنا أن رؤية حزب المحافظين السياسية بالمرحلة القادمة لا تتفق مع رؤيتنا وتوجهاتنا، فقد قررنا الاستقالة من حزب المحافظين مع كامل الحب والتقدير لقياداته و كوادره".

 

 

وشملت الاستقالة فى أمانة الحزب بالدقهلية كل من: (أحمد عبد الرحمن، أمين التنظيم، وممدوح العدل، أمين مساعد الحزب، ورمضان عبدالسميع الشركسي، أمين العمال، ومحمود على سليمان، أمين اللجنة الثقافية، ومحمد فؤاد، أمين العلاقات العامة، وأمل زكريا، أمينة لجنة المرأة، وتامر محمد، أمين لجنة التضامن الاجتماعى، ونبيل محمد عبدالرحيم، أمين حى شرق المنصورة، وعبدالمجيد غريب، أمين تنظيم حى شرق المنصورة، وأحمد رجب جمعة، أمين شباب حى شرق).

 

نائب الحزب

 

قد سبق هذه الاستقالات استقالة نائب رئيس الحزب، تقدُم المحاسب جمال حسن البطران، أمين الحزب بالجيزة، باستقالته هو الآخر اعتراضا على تصريحات لرئيس الحزب المهندس أكمل قرطام والتى أكد فيها أن حزب المحافظين حزب معارض، وهو ما يختلف مع السياسات المتفق عليها عند تأسيس الحزب.

 

 

 

وتقدمت الدكتورة هالة أبو السعد، عضو مجلس النواب، ورئيس الهيئة البرلمانية للحزب، باستقالتها النهائية من جميع التنظيمات الحزبية وتخليها عن صفة رئيس الهيئة البرلمانية، قدم محمد عمارة، عضو الأمانة المركزية ورئيس لجنة التسويق باستقالته .

 

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا