Advertisements
Advertisements
Advertisements

تعرف على تأخيرات القطارات بخطوط السكك الحديد اليوم

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
أعلنت السكة الحديد، التهديات والتأخيرات المتوقعة اليوم الخميس على بعض خطوط الهيئة القومية لسكك حديد مصر نظرا لأعمال تجديدات وصيانة السكك وتحديث نظم الإشارات وأعمال التطوير كالتالي:

أولًا: خط القاهرة الإسكندرية
متوسط تأخيرات القطارات مدة ٣٠ دقيقة

ثانيًا: خط القاهرة السد العالي متوسط تأخيرات القطارات كالآتي:-

- القاهرة  أسيوط مدة ٣٠ دقيقة
- أسيوط أسوان مدة ٣٠ دقيقة

ثالثًا: خط  بنها بورسعيد
متوسط تأخيرات القطارات مدة ٣٥ دقيقة

رابعًا: خط  طنطا المنصورة دمياط
متوسط تأخيرات القطارات مدة ٢٠ دقيقة

وتعتذر الهيئة لجمهور المسافرين من الركاب نتيجة هذه التأخيرات بسبب التهديات في بعض مواقع العمل بمشروعات تجديد وصيانة السكك وأعمال تطوير نظم الإشارات والمزلقانات والمحطات من أجل تحسين مستوى الخدمة وتقديم خدمات أفضل للمسافرين.

هذا وقد فتح وزير النقل الباب للشركات الوطنية لتنفيذ اعمال البنية التحتية في السكك الحديد من تجديد القضبان وانتاج الفلنكات وعمليات الانفاق

حيث عقد المهندس كامل الوزير - إجتماعًا موسعًا مع رؤساء أكثر من 16 شركة مصرية كبرى متخصصة في أعمال البناء والتشييد والمقاولات والبنية التحتية.

جاء الاجتماع من أجل إستعراض الفُرص المُتاحة أمام هذه الشركات للدخول في تنفيذ الأعمال الخاصة بالبنية التحتية في منظومة السكك الحديدية، وكذلك توسيع قاعدة الشركات العاملة بهذا المجال بما يساهم في سرعة إنجاز هذه المشروعات.

واوضح الوزير ان هذه المشروعات تُساهم في زيادة معدلات السلامة والأمان بمنظومة السكك الحديدية وتلبية الإحتياجات الحالية والمُستقبلية لهيئة السكك الحديدية في هذا المجال وخاصةً مشروعات تجديد القضبان ( 140 كـم ) مُرتبطة بمشروعات تطوير نُظم الإشارات، و(818كـم) سكة حديد أخرى مُتراكم تجديدها وذلك بصفة عاجلة.

وكذلك مشروعات تطوير الإشارات (وخاصةً مشروع تحديث إشارات خط الجيزة – بني سويف )، وإزدواج عدد من الخطوط الحالية مثل (المنصورة دمياط) وانشاء خطوط جديدة مثل ( المناشي – 6 أكتوبر ).

وخلال الاجتماع قدمت هيئة السكك الحديدية عرضًا تقديميًا عن أعمال تجديدات وتركيبات وتجهيزات  السكة والمفاتيح من حيث تجهيز مكونات السكك والمفاتيح بأحواش التجميع وتنفيذ الأعمال بالمواقع آليًا وتنفيذ الأعمال بأحواش المحطات بإستخدام الأوناش واللوادر والحفّارات وكذلك مواقع العمل المطلوب تجديد القضبان بها.

وأكد الوزير أن المجال يشمل إلى جانب مشروعات تجديدات السكة الحديد تنفيذ مشروعات أخرى وأن الشركات المصرية سيكون لها دور كبير في هذه الأعمال لافتًا إلى ضروة توسيع قاعدة إنتاج الشركات المصرية لفلنكات السكك الحديدية وتنفيذ أعمال الأنفاق بمايُساهم في توفير العُملة الصعبة وتوفير الوقت وسرعة الإنجاز مُضيفًا إلى إمكانية الدخول في شراكات مع عدد من الشركات الأجنبية العالمية المُتخصصة في هذه المجالات ونقل الخبرات والتكنولوجيا لتوطين هذه التكنولوجيا في مصر.
Advertisements