ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements
Advertisements

في ذكرى ميلاده.. لماذا فكر عمر الشريف بالانتحار قبل مقابلة فاتن حمامة ؟

الأربعاء 10/أبريل/2019 - 11:38 ص
في ذكرى ميلاده.. لماذا فكر عمر الشريف بالانتحار قبل مقابلة فاتن حمامة ؟
عمر الشريف وفاتن حمامة
Advertisements
سارة إبراهيم
 
Advertisements

ظهوره الأول على شاشة السينما في فيلم "صراع في الوادي" لم يكن وليد الصدفة، بل جاء بعد التحدي الذي خاضه النجم العالمي عمر الشريف، وتمسكه بالحلم الذي راوده منذ الطفولة، ولكنه كاد أن ينتهي برفض والديه دخوله مجال التمثيل، وإصرار الأم على اتجاه ابنها لدراسة "التجارة" نظراً لحبه للحسابات.


فترة صعبة عاشها "الشريف" منقسماً بين شغفه بالتمثيل وحبه لوالدته التي أردات أن يعمل مع والده في تجارة الاخشاب، فأكمل دراسته في كلية التجارة، ثم جاء وقت حسم القرار الذي اضطره لتهديد والده بالانتحار، إذا لم يوافق على سفره إلى بريطانيا لدراسة التمثيل، ووافق الأب فأسرع الابن في استخراج اوراقه استعداداً للسفر.


وقبل أسبوع من سفره، التقى الشريف بصديقه الفنان أحمد رمزي، وتفاجأ بدخول المخرج يوسف شريف عليهما، يخبره باختياره لبطولة فيلم جديد مع الفنانة فاتن حمامة، بشرط أن يقنعها بموهبته الفنية في لقائه الأول بها في منزلها، وظل صامتاً لفترة ثم وجه كلماته التي سحرتها وجعلتها تقع في حبه منذ اللحظة الأولى.


عمر الشريف، هو الاسم الفني الذي اختاره يوسف شاهين للفتى الوسيم "ميشيل ديمتري"، وبدأ تصوير الفيلم الذي أخذه إلى العالمية بمشاركته في مهرجان "كان" الفرنسي، وأخذه أيضاً إلى حبه الأول لفاتن حمامة، بعد تقاربهما أثناء فترة التصوير التي أجبرت فريق العمل على البقاء في الصحراء لفترة طويلة. 

Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
ads
Advertisements
Advertisements
برأيك.. أفضل فيلم في أفلام عيد الفطر المبارك؟
نهائي كأس الأمم الأفريقية
الجزائر
-
x
21:00
-
السنغال