Advertisements
Advertisements
Advertisements

كيفية التعامل مع زوجك مدمن كرة القدم؟

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
للتعامل مع الزوج مدمن كرة القدم، حاولي اتباع هذه النصائح معه:

- لا تمنعيه عن مشاهدة المباريات فالممنوع مرغوب، وفي النهاية فهو لا يفعل أمرًا خاطئًا، ولكن بالطبع مع عدم زيادة الأمر عن حده. لذا حاولي في النهاية تحويل مشاهدة المباريات من أمر شخصي خاص به لحدث عائلي من خلال دعوة بعض أقاربكم أو أصدقائكم المقربين ومشاهدة المباراة معًا، حتى لا يصبح شغفًا شخصيًّا.

- تقبلي الأمر قليلًا، إدمان مشاهدة المبارايات قد لا يكون أمرًا خطرًا بالنسبة للزوج، فهو يستمتع بمشاهدة رياضته المفضلة، مثل استمتاعك بمشاهدة المسلسلات أو تصفح مواقع التواصل أو مشاهدة برامج الطبخ. لذا امنحيه بعض الوقت واحتويه، وتحدثي معه في حالة حدوث تقصير أو الشعور بأنه يهمل في واجباته وعمله.

- اتركي له مساحته مثلما تحبين الاستمتاع بشيء خاص بكِ دون أن يعكر زوجك أو أطفالك صفوك، دعيه يستمتع بمشاهدة المباراة دون إخباره دائمًا بأنه لا يفعل شيئًا مهمًّا وأنه يضيع الوقت. فالساعات التي يقضيها في مشاهدة فريقه المفضل هي ملاذه الخاص من ضغوط الحياة، وقد يحاول بعدها إرضاءك لمجرد تقبلك هواياته واحترامك لمساحته الشخصية.

- استغلي وقت المباراة في توطيد علاقته بأبنائه من خلال حديثه مع الأطفال عن المباراة وشرح قواعد اللعبة لهم، ستجدينه يتحدث باستفاضة واستمتاع، ما يساعده على قضاء وقت ممتع مع أطفاله، ومنحك بعض الوقت الخاص بكِ.

- استغلي الموقف لصالحك، أحيانًا تحتاجين للمقايضة واستغلال الظروف لصالحك، بأن تفاوضي زوجك على أن يمنحكِ الوقت للخروج مع صديقاتك، مثلما يقضي الوقت أمام المباراة، وأن عليه الجلوس مع الأطفال حتى تستطيعي الاستمتاع بوقتك.

- لا تترددي في استشارة طبيب مختص، إذا وصل الأمر للحد الذي ينفعل فيه الزوج بطريقة تؤذي المحيطين نفسيًّا أو جسديًّا، أو أهمل في واجباته وأعماله بسبب مشاهدة المباريات، أو الاكتئاب المصاحب لخسارة فريقه، ليساعدكما على الخروج من هذه المشكلة بأمان.
Advertisements