عمرو أديب عن خسارة حزب أردوغان: "اضرب في أعز ما يملك"

عمرو اديب
عمرو اديب
قال الإعلامي عمرو أديب، إن هناك أخبار متداولة أن الانتخابات المحلية التركية لم تكن نزيهة 100%، مضيفا: "استخدم طريقة الإخوان بتاعة الزيت والسكر"، لافتا إلى أن عدم نجاح أردوغان في اسطنبول يعني أنه ضرب في أعز ما يملك، نتيجة أن أردوغان كان والي اسطنبول.

وأضاف "أديب"، خلال برنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الإثنين، 90% من رموز المعارضة المصرية طلبوا من المصريين المشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، أيا كان رأي كل مواطن، منوها بأن العزوف عن المشاركة يعني عدم المشاركة في مستقبل مصر.

هذا وقد خسر "حزب العدالة والتنمية"، حزب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الانتخابات المحلية في العاصمة أنقرة وفي مدينة أزمير في أقوى ضربة يتعرض لها الحزب على مدار 16 عاما.

كما تتقدم المعارضة في انتخابات رئيس بلدية إسطنبول، أكبر مدن البلاد، كما تقول مفوضية الانتخابات.

وقال بن علي يلدريم، مرشح حزب العدالة والتنمية في انتخابات رئيس بلدية اسطنبول، إن منافسه الرئيسي في المعارضة متقدم بنحو 25 ألف صوت، ولكنه أضاف إن التصويت ما زال مستمرًا.

وفي البلاد بصورة عامة، فاز تحالف حزب العدالة والتنمية بأكثر من 51 في المئة من أصوات الناخبين في الانتخابات التي ينظر إليها على أنها تصويت على حكم إردوغان، وسط وقت تعاني فيه البلاد من كساد اقتصادي.

وفقدت الليرة التركية قدرا كبيرا من قيمتها، ودخل الاقتصاد حالة كساد في الشهور الثلاثة الأخيرة من عام 2018.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا