Advertisements
Advertisements
Advertisements

الزناتي: منتحلو صفة صحفي يضربون المهنة في مقتل.. وملتزمون بقرار العمومية بمواجهتهم

Advertisements
حسين الزناتي عضو مجلس نقابة الصحفيين
حسين الزناتي عضو مجلس نقابة الصحفيين
Advertisements
أعلن حسين الزناتي عضو مجلس نقابة الصحفيين، عن مجئ الوقت المناسب لمواجهة ظاهرة من ينتحلون صفة صحفي، وهم لا ينتمون إلى عضوية نقابة الصحفيين، أو يمارسون المهنة في صحف معتمدة بالنقابة.



وقال "الزناتي" في تصريحات صحفية، إن الجمعية العمومية العادية للنقابة التي انعقدت 15 مارس الجاري، أصدرت قرارًا واضحًا في هذا الشأن، لمواجهة هذه القضية التي باتت بالفعل تهدد المهنة في مقتل لها، وتجعل مُدعى المهنة في مكانة واحدة مع أصحابها الحقيقيين؛ حيث تم تكليف مجلس النقابة بالتصدي للكيانات النقابية الموازية التي تقتنص جزءًا من دور النقابة القانوني والمهني، وهي كيانات عمالية في الأساس، وليس لها علاقة بالمهنة.


وأضاف أن ذلك يفتح الباب على مصراعيه لانتحال صفة صحفي، والتدخل من غير ذي صفة في شؤون مهنة الصحافة.


وشدد "الزناتي" على ضرورة التزام كافة الأجهزة المعنية باتخاذ إجراءاتها بعدم منح تلك الكيانات أي مزايا أو تسهيلات باسم الصحفيين، حتى لا يتم النصب بها على المواطنين، والتعامل المباشر مع النقابة في هذا الشأن.


وأوضح "الزناتي" أن قانون النقابة به مواد متعلقة بانتحال صفة صحفس، وتعاقب بالسجن والغرامة لمن يمارس المهنة دون أن يكون مقيدًا بجداول النقابة، وهو ما يجب أن يتم تفعيله فورًا.
Advertisements