"سرقة موبايل وحفلة تعذيب".. القبض على شابين قبل تخلصهما من جثة فتاة قاصر بإمبابة

مديرية أمن الجيزة
مديرية أمن الجيزة
نجحت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، في إلقاء القبض على شابين لشروعهما في إلقاء جثة فتاة من أعلى كوبري الساحل، بمنطقة إمبابة، وأخطر مدير أمن الجيزة بالواقعة.

تلقى اللواء رضا العمدة مدير مباحث الجيزة، إخطارا من العقيد محمد عرفان مفتش مباحث شمال الجيزة، بورود بلاغا للمقدم محمد ربيع رئيس مباحث قسم شرطة إمبابة، مفاده انه حال مرور دورية أمنية بدائرة قسم شرطة إمبابة لمتابعة الحالة الأمنية بالشارع، شوهد شابين حال شروعهما في إلقاء جثة فتاة بمياه النيل من أعلى كوبري الساحل، وتمكنت قوة أمنية من القبض عليهما، ونقل الجثة للمشرحة، وتبين وجود أثار كدمات وتعذيب بالحصة.

وتوصلت تحريات المقدم أمثل حرحش وكيل فرقة شمال الجيزة، إلى أن شابين في العقد الثالث من عمرهما، فاما بخطف فتاة لا يتجاوز عمرها الـ 16 عاما، والتعدي عليها بالضرب، وتعذيبها، لاتهامها بسرقة هاتف أحدهما، وحال تعذيبها لقيت مصرعها متأثرة بإصابتها، وشرعا الشابين في القائها من أعلى كوبري الساحل للتخلص من جثتها.

ونفى مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة ما تم تداوله حول وجود أثار إعتداء جنسي بجثة الفتاه، او مصرعها إثر إصابتها بجرح ذبحي بالرقبة، موضحًا أن معاينة الجثة بينت تعرضها للتعذيب، لوجود أثار كدمات وسحجات متفرقة بجسدها.

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة بإخطار اللواء دكتور مصطفي شحاتة مساعد وزير الداخلية لقطاع امن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولي التحقيقات.