ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements
Advertisements
menuالرئيسية

الكنيسة الكاثوليكية تمد يد العون للبنات الصم وتكسر الحواجز لإظهار إبداعاتهم

الإثنين 11/مارس/2019 - 05:03 م
الكنيسة الكاثوليكية تمد يد العون للبنات الصم وتكسر الحواجز لإظهار إبداعاتهم
الكنيسة الكاثوليكية
Advertisements
ماريان ناجى
 
Advertisements
كسرت الكنيسة الكاثوليكية فى مصر الكثير من الحواجز عن طريق مشغل" الراعي" للبنات الصم المقام فى ايبارشية المنيا للاقباط الكاثوليك متحدية كل الصعاب التي يكبل بها المجتمع  الصم لاظهار إبداعاتهم ومواهبهم إنطلاقا من أن الكنيسة تفتش عن أولادها.

كما أكدت الكنيسة الكاثوليكية التفتيش  دائما عن اولادها أينما كانوا وبأي وضع إجتماعي يتسمون به لتؤكد لهم أنهم في قلب الكنيسة ووجدانها كما عمل مكتب العمل للأقباط الكاثوليك في المنيا بمصر من خلال جماعة إيمان ونور  على مساندة البنات الصم في منطقة أبو قرقاص البلدة حيث كانت تعتيريهن صرخات مكبوتة بسبب معاناتهن مع المجتمع،  بالرغم من إمتلاكهن مواهب عديدة  كانت مدفونة.

وجاء هذه الخدمة انطلاقا من جماعة إيمان ونور التى تعمل على تغير نظرة المجتمع الى البنات الصم في أبو قرقاص البلدة وتعمل اعلى تعليمهن حياكة الثياب وتطريزها بطريقة تتناسب مع كل الفئات العمرية وسط مكان تراثي قديم يرمز الى التواضع والكنز المنسي.

اما المسؤول عن مشغل الراعي فهى ماري  فاروق عبيد والتى اكدت أن المشغل المسمى ب" الراعي"  تأسس منذ العام ٢٠١٠ ليظهر مواهب البنات الصم وليؤكد حقهن في العيش إسوة بسائر أفراد المجتمع ، ويمكن القول أن الكنيسة قد أعادت الروح المعنوية إلى البنات الصم وأزالت عنهن الشعور بالنقص والحرمان وساعدت على إستعادة شخصيتهن وتحقيق أهدافهن لأنهن يمتلكن العقل والفكر والمعرفة.
Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
Advertisements
هل شاركت فى مبادرة 100 مليون صحة؟
بطولة إنديان ويلز للتنس (النهائي)
(7) دومينيك ثيم - النمسا
2
x
00:30
1
(4) روجر فيدرير - سويسرا