المؤشر نيكي الياباني يسجل أدنى مستوياته في أسبوع اليوم

بوابة الفجر
سجل المؤشر نيكي الياباني أدنى مستوياته في أسبوع اليوم الخميس، مع انخفاض الأسهم المرتبطة بصناعة الرقائق مقتفية أثر نظيراتها الأمريكية وهبوط البنوك بعد أن خفضت مجموعة ميزوهو المالية توقعات أرباحها.
 
وأغلق نيكى منخفضا 0.65 بالمئة عند 21456.01 نقطة بعد أن نزل المؤشر القياسي إلى 21402.12 نقطة، أقل مستوى له منذ 28 فبراير.
 
ومع تراجع سوق الأسهم الأمريكية لليوم الثالث على التوالي الليلة الماضية، رضخت الأسواق اليابانية هي الأخرى لضغوط البيع بعد أن ارتفعت إلى أعلى مستوياتها في ثلاثة أشهر في وقت سابق من الأسبوع.
 
وقال هيكارو ساتو المحلل الفني في دايوا للأوراق المالية "البيع لجني الأرباح منطقي حاليا حيث أن محادثات التجارة الأمريكية الصينية الجارية، وهي باعث قلق رئيسي للسوق، لا تعطي مؤشرات على خطة خروج بينما ارتفعت السوق بسلاسة للشهرين الأخيرين".
 
وتراجعت أسهم مصنعي معدات الرقائق أدفانتست كورب وطوكيو إلكترون 2.4 بالمئة و2.9 بالمئة على الترتيب. ونزل سهم صانع منتجات السليكون سومكو كورب 6.1 بالمئة.
 
وهوت أسهم شركات التكنولوجيا الفائقة اليابانية مع انخفاض مؤشر فيلادلفيا لقطاع أشباه الموصلات لليوم الثاني على التوالي أمس الأربعاء بقيادة سهم ميكرون المتهاوي.
 
وانخفض ميكرون بعد أن قلصت كليفلاند للأبحاث تقديرات ربحية السهم وأرباح السنة المالية الحالية لصانع أشباه الموصلات بسبب تقديرات أضعف من التوقع لتسعير وحدات الذاكرة من نوعي ديرام وناند في الربعين الأول والثاني من السنة.
 
ومن بين 33 قطاعا في بورصة طوكيو، ختم 28 منها اليوم على انخفاض.
 
ونزلت أسهم البنوك بعد أن خفضت مجموعة ميزوهو المالية توقعها لأرباح العام بأكمله 86 بالمئة متعللة بتكاليف إعادة هيكلة غير متكررة قدرها 680 مليار ين (ستة مليارات دولار) في وحدتي الصيرفة والسمسرة وتغييرات في محفظة أوراقها المالية.
 
وفقد سهم ميزوهو 1.5 بالمئة، في حين انخفضت أسهم مجموعة ميتسوبيشي يو.اف.جيه المالية 1.6 بالمئة ومجموعة سوميتومو ميتسوي المالية 1.7 بالمئة.
 
وتراجع المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.84 بالمئة إلى 1601.66 نقطة.
 
 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا