الهند تعلن رسميا رفضها تدخل وسطاء لحل الأزمة مع باكستان

القوات الباكستانية
القوات الباكستانية
Advertisements
Advertisements

أكد السفير الهندي لدى موسكو بالا فينكاتيش فارما، رفض بلاده دخول وسطاء لحل الأزمة مع باكستان، مشددا على أن نيودلهي تؤمن بأنه على إسلام أباد اتخاذ خطوات محددة لمكافحة المجموعات الإرهابية المتركزة داخل أراضيها.

 

وقال السفير الهندي في روسيا لوكالة "سبوتنيك": "أريد أن أوضح أنه لم يكن هناك وسطاء رسميون، وحتى إذا حدث ذلك، هناك فنحن لن نقبل، لم تعرض أي دولة التوسط بين الهند وباكستان، كان هناك اتصال هاتفي بين الرئيس الروسي فلاديميير بوتين، ورئيس الوزراء ناريندرا مودي الليلة الماضية، ولم يتم طرح موضوع الوساطة مطلقا".

 

ولفت السفير الهندي لدى موسكو، إلى أن موقف روسيا كان داعما جدا للهند، مشددا على أن باكستان عليها اتخاذ خطوات لمكافحة المجموعات الإرهابية التي تنطلق من أراضيها.

 

وأضاف فينكاتيش فارما: "نحن مستعدون دوما للحوار مع باكستان، في أجواء خالية من الإرهاب".

 

وكان وزير الخارجية الباكستاني، شاه محمود قرشي، رحب بمقترح روسيا حول التوسط لتخفيف التوتر بين الهند وباكستان، مؤكدا استعداد بلاده للجلوس إلى طاولة المفاوضات. وقال قرشي، بحسب صحيفة "داون": "سيرغي لافروف عرض الوساطة، لا أعلم ماذا بشأن الهند، لكن أود أن أقول لروسيا إن باكستان مستعدة للجلوس إلى طاولة المفاوضات من أجل تخفيف التوتر".

 

كما اعتبر السفير الهندي لدى موسكو، أنه بإمكان روسيا إجبار باكستان على وقف السماح للمجموعات الإرهابية باستخدام أراضيها.

 

وقال: "الدور الروسي مستمر في وضع الزخم والضغط على باكستان لوقف السماح باستخدام أراضيها من قبل الإرهابيين" لافتا إلى أن روسيا اتخذت موقفا واضحا إزاء التصعيد الأخير في العلاقات بين باكستان والهند.

 

Advertisements