"ميري": تقدمت بطلب إلى "الداخلية" لزيادة خدمات "الأحوال المدنية" بالصحفيين

الكاتب الصحفي خالد ميري
الكاتب الصحفي خالد ميري
Advertisements
اتفق المستشار محمد شيرين فهمي رئيس محكمة جنايات القاهرة، مع خالد ميري رئيس تحرير الأخبار ووكيل نقابة الصحفيين المرشح لفترة جديدة على عضوية المجلس، على فرش غرفة الصحفيين بمجمع محاكم طره ويبدأ ذلك يوم السبت المقبل.

وقال ميري في تصريحات صحفية، إن ذلك يعد سابقة أولى من نوعها في تاريخ نقابة الصحفيين، وأشار إلى أنه تقدم بطلب إلى وزارة الداخلية؛ لزيادة خدمات قطاع الأحوال المدنية المقدمة للصحفيين بالنقابة، من خلال تخصيص مكتب لاستخراج كافة إصدارات القطاع "شهادات ميلاد ووفاة ووثائق الزواج والطلاق والقيد العائلي"، وألا تقتصر على إصدار بطاقات الرقم القومى فقط.

وأضاف أن لجنة من قطاع الأحوال المدنية ستعاين المكان المخصص بالنقابة، ومدى ملاءمته لإنشاء سجل مدنى خاص بالصحفيين؛ تمهيدا لاستكمال باقى الموافقات؛ وذلك للتيسير على الزملاء، بدلا من عناء الذهاب إلى السجلات المدنية.

وأوضح  ميري  أنه تم الاتفاق على زيادة خدمات قطاع الأحوال المدنية المقدمة للصحفيين بمقر النقابة؛ لحين الانتهاء من موافقات إنشاء السجل المدنى، على أن يتسلم الصحفى الوثائق التي يتقدم بطلبها من خلال النقابة خلال 24 ساعة، عن طريق مندوبي قطاع الأحوال المدنية الذين يتواجدون بمقر النقابة.

وتنعقد الجمعية العمومية للانتخابات، يوم 1 مارس المقبل، وذلك وفقًا لقانون 76 لسنة 1970 بإنشاء النقابة، ويبدأ التصويت عقب اكتمال النصاب القانوني للعمومية، بحضور نصف عدد الأعضاء +1، في اللجان المُوزعة بمبنى النقابة، والمد ساعة ثم ساعة، وفي حال اكتمال النصاب القانوني، يبدأ الفرز وإعلان النتيجة بالقاعة الكبرى بالدور الرابع.


وفي حال الإعادة على منصب النقيب، تظل الجمعية العمومية في حالة انعقاد حتى انتهاء جميع عمليات فرز الأصوات، وتُجرى الانتخابات في اليوم التالي 2 مارس، على أن يبدأ التصويت من 3 عصرًا حتى 7 مساءً، وذلك باللجان المُوزعة داخل النقابة.


وفي حالة عدم اكتمال النصاب القانوني للجمعية العمومية، ينعقد الاجتماع الثاني لها بعد أسبوعين يوم 15 مارس المقبل، ويكتمل النصاب القانوني بحضور ربع عدد الأعضاء، على أن يبدأ تسجيل الحضور من 10 صباحًا حتى 12 ظهرًا، والمد ساعة ثم ساعة أخرى، وذلك بالسرادق المُقام أمام مبنى النقابة، ويبدأ التصويت عقب اجتماع الجمعية العمومية في اللجان المُوزعة داخل مبنى النقابة، ثم الفرز وإعلان النتيجة بالقاعة الكبرى بالدور الرابع.

وفي حالة الإعادة على منصب النقيب، تظل الجمعية العمومية في حالة انعقاد، حتى انتهاء جميع عمليات فرز الأصوات، وتُجرى الانتخابات في اليوم التالي 16 مارس.

وتُجرى الإعادة على منصب النقيب في الاجتماع الثاني، على أن يبدأ التصويت الـ3 عصرًا حتى الـ7 مساءً في اللجان المُوزعة بمبنى النقابة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا