Advertisements

رئيس الأركان الأسبق يتهم "نتنياهو" بإفشاء أسرار الجيش الإسرائيلى

بوابة الفجر

فتح "بينى جانتس" رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية الأسبق، وزعيم حزب "حوسين ليسرائيل"، الذى ينافس بقوة على مقعد رئاسة الحكومة القادمة، النار على رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، فى أعقاب كشف الاخير لتفاصيل العمليات الاخيرة التى قام بها الجيش الإسرائيلى فى سوريا،متهمًا إياه بفضح المبادىء السرية للعمل العسكرى.

وقال "جانتس" خلال كلمته فى الإجتماع الذى نظمه الحزب، أن نتنياهو بفعلته هذه إنتهك خصوصية الجيش الإسرائيلى، وهو مامن شأنه أن يُعرض جنود الجيش الإسرائيلى لتهديدات حقيقية مستقبلًا.

واضاف " أن إستخدام قدس أقداس الامن الإسرائيلى من أجل الدعاية الإتخابية هو بمثابة تخطى الضوء الأحمر وعليه أن يتوقف عن ذلك فورًا.

جاء هجوم "جانتس" بعد التصريحات التى أطلقها نتنياهو أول أمس قبل توجهه إلى مؤتمر "وارسو" مباشرة، التى إعترف خلالها بوقوف الجيش الإسرائيلى وراء الغارات على مدينة القنيطرة، وإزالة الستار عن النشاطات الامنية السرية التى تقوم بها إسرائيل داخل سوريا.

وهناك سبب أخر للهجوم الذى شنه جانتس ضد نتنياهو، هو التراشق المتبادل بين الحزبين وحرب تسريبات الفيديوهات بين الحزبين، التى تُظهر تناقض الطرفين فى مواقفهما الحالية، مع أحداث سابقة.