Advertisements
Advertisements
Advertisements

تباين في أداء مؤشرات البورصة الأمريكية في نهاية التعاملات اليوم الإثنين

Advertisements
البورصة الأمريكية
البورصة الأمريكية
Advertisements
تباين أداء مؤشرات البورصة الأمريكية في نهاية تعاملات اليوم الإثنين، مع ترقب التطورات التجارية بين الصين والولايات المتحدة.
 
وتراجع مؤشر "داو جونز" للأسهم الأمريكية للجلسة الرابعة، وكان قطاعا الرعاية الصحية والاتصالات أكبر الخاسرين في "وول ستريت"، في حين كانت أسهم الصناعة الأفضل أداءً.

ويأتي أداء الأسهم مع انتظار المستثمرين لنتائج جولة جديدة من المحادثات التجارية بين الصين والولايات المتحدة خلال الأسبوع الجاري.

وفيما ذكر تقرير صحفي أن مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يريدون الاجتماع مع الرئيس الصيني في منتصف الشهر المقبل.

وكان الرئيس الأمريكي قد صرح بأنه لن يجتمع مع "شي جين بينج" قبل انتهاء الهدنة التجارية بين البلدين في أوائل مارس المقبل، وذلك بعد تصريحات سابقة بأنه لن يكون هناك صفقة كاملة مع الصين إلا بعد لقاء الرئيس.

وعند نهاية التعاملات، تراجع مؤشر "داو جونز" الصناعي بنسبة 0.2% إلى 25053.1 نقطة.

في حين صعد "ستاندرد آند بورز" هامشياً بنسبة 0.07% إلى 2709.8 نقطة، وزاد "ناسداك" بنحو  0.1% إلى 7307.9 نقطة.

وبحلول الساعة 9:05 مساءً بتوقيت جرينتش ارتفع مؤشر الدولار الرئيسي الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسية بنحو 0.4% إلى 97.059.
Advertisements