Advertisements
Advertisements
Advertisements

نافع هيكل: رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي أكبر نموذج على نجاح مصر دبلوماسيًا

Advertisements
النائب نافع هيكل
النائب نافع هيكل
Advertisements
قال النائب نافع هيكل، عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب، إن رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي أكبر نموذج علي نجاح مصر دبلوماسيًا علي مدار السنوات الماضية، مشيرًا إلي أن ترأس مصر للاتحاد الإفريقي بعد سنوات قليلة من تجميد عضويتها في 2013 يعبرعن نجاح الدبلوماسية المصرية في معالجة المفاهيم السلبية والقدرة علي تدعيم وجودها علي جميع المستويات الافريقية والعربية والدولية.

وأضاف هيكل، أن الدولة المصرية عليها دورًا كبيرًا في تعزيز المصالح الاقتصادية مع دولة افريقيا وخاصة دول حوض النيل، موضحا أن افريقيا تلعب دورًا حيويًا اقتصاديا وزراعيا ولديها مشروعات زراعيه عملاقه ومواد خام بأقل التكاليف، مشيرًا إلي أن مصر اذا استطاعت التعاون مع الكونغو ودول افريقيا في المجال الزراعي والانتاج الحيواني سيسهم في حل مشكلة الغذاء، مُشيرا إلي أن القيادة السياسية تستغل الفرصة مع الشركاء الإفريقيين في جميع الدول لتحسن الوضع الاقتصادي وعمل تبادل تجاري وصناعي بين البلدين والاستفادة من ثروات وإمكانيات القارة الإفريقية في جميع الدول حيث أنها متنوعة الثروات وخاصة المعدنية والبترولية والزراعية.

وأردف، "الرئيس السيسي قام بالتفكير في إنشاء منظمة الامن والسلم الافريقي ومنظمة الساحل والصحراء وانشئ لها مقر في القاهرة وتم عقد مؤتمرين في مدينة شرم الشيخ تحوي مجموعة وزراء الدفاع والامن للدول الإفريقية الموجود في الساحل والصحراء للتعاون الامني والمعلوماتي مما يمثل امتداد طبيعي للدولة المصرية ويوفر المجال الحيوي للأمن القومي المصري، مؤكدًا أن هناك تعاون وثيق بين وزراء الدفاع في دول الساحل والصحراء".

وانطلقت أعمال القمة الثانية والثلاثين العادية للاتحاد الأفريقي اليوم الأحد، ووفقا لتقاليد الاتحاد الأفريقي، وعقدت جلسة مُغلقة للقادة ورؤساء دول وحكومات الدول الأفريقية استعرض خلالها الرئيس الذي تنتهي مدة رئاسته للاتحاد وهو الرئيس الرواندي بول كاجامى، ما أنجزه خلال فترة رئاسته على صعيد الإصلاح المؤسسي.

وتسلم الرئيس عبدالفتاح السيسي رئاسة الاتحاد الأفريقي بمقر الاتحاد بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا من الرئيس الرواندي بول كاجامي، وأكد أن انتشار النزاعات ووحشية الإرهاب وتغير المناخ كلها عوامل تتسبب في تزايد أعداد اللاجئين والنازحين، مضيفا أنه من الضروري تكثيف التعاون بما يسهم في ضمان التصدي لظاهرة التغير المناخي.

ودعا الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤسسات القطاع الخاص العالمية للاستثمار في أفريقيا، قائلا: "يجب أن نعمل سويا على إزالة العقبات التي تواجه تصدينا للتحديات الأفريقية"، وأضاف: "ليس أمامنا بديل سوى قبول التحدي لتحقيق الأفضل لشعوبنا من خلال العمل المشترك".

وأكد الرئيس، أنه يجب طي صفحة النزاعات والصراعات في أفريقيا، وأضاف أن الوحدة الأفريقية يمكن أن تدفع القارة لمواجهة كل التحديات، وقال:" نتطلع لتفعيل أنشطة مركز الاتحاد الأفريقي لإعادة الإعمار والتنمية في أفريقيا".
Advertisements